الخميس 17 أغسطس 2017 | بغداد 46° C
الرئيسية » عربية ودولية »

الصين تحتج على مكالمة بين ترمب ورئيسة تايوان

الصين تحتج على مكالمة بين ترمب ورئيسة تايوان

 

احتجت الصين رسميا ، اليوم السبت ، لدى الولايات المتحدة عقب المكالمة الهاتفية التي دارت بين الرئيس الأميركي المنتخب “دونالد ترمب” ورئيسة تايوان “تساي إينغ وين” مطالبة واشنطن باحترام سيادة ما سمته “صين واحدة”.

وقالت وزارة الخارجية في بيان “أرسلنا بالفعل احتجاجا رسميا إلى الجهة الأميركية ذات الصلة ، نصر على أنه ليس هناك سوى صين واحدة وأن تايوان جزء لا يتجزأ من الأراضي الصينية”.

واتصلت إينغ وين بترمب هاتفيا ، يوم أمس الجمعة ، لتهنئته بفوزه في الانتخابات الرئاسية الأميركية ، في خطوة اعتبرت استثنائية وغير مسبوقة منذ قطعت الولايات المتحدة علاقاتها الدبلوماسية عام 1979 مع تايوان.

وظلت الولايات المتحدة تلتزم بسياسة “صين واحدة” منذ سبعينيات القرن الماضي سواء كانت تحت إدارة رئيس ديمقراطي أو جمهوري.

وكانت الولايات المتحدة قد اعترفت بالصين بدلا من تايوان في مطلع يناير/كانون الثاني 1979 في عهد الرئيس الأسبق جيمي كارتر بموجب ما سُميت حينها بسياسة “صين واحدة”.

ويأتي الاحتجاج الرسمي من قبل بكين بعد ساعات من تصريح لوزير الخارجية الصيني “وانغ يي” قلل فيه من شأن الاتصال الهاتفي بين ترمب ورئيسة تايوان ، قائلا إنه لن يغير سياسة “صين واحدة” التي تدعمها حكومة الولايات المتحدة.

يشار إلى أن الصين تعتبر تايوان إقليما انفصاليا ، وتعارض بشدة أي اتصالات رسمية بحكومتها.

يقين نت

م.ع

تعليقات