الخميس 24 أغسطس 2017 | بغداد 28° C
الرئيسية » عربية ودولية »

موسكو: العلاقات الأميركية الروسية الأصعب منذ الحرب الباردة

موسكو: العلاقات الأميركية الروسية الأصعب منذ الحرب الباردة

 

أكد وزير الخارجية الروسية “سيرغي لافروف” ، اليوم الثلاثاء ، توتر العلاقات بين بلاده والولايات المتحدة ، مشيرا إلى أن العلاقات الروسية الأميركية هي الأصعب منذ الحرب الباردة.

وقالت مصادر صحفية إن “وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال في بيان نقلته وزارة الخارجية إن العلاقات الروسية الأميركية هي الأصعب منذ الحرب الباردة ، لكنه يأمل في محادثات مثمرة مع تيلرسون”.

وأضافت المصادر أنه “من المتوقع أن تكون زيارة تيلرسون اختبارا مبكرا لقدرة إدارة الرئيس دونالد ترمب على استغلال الزخم الذي أحدثه قصف قاعدة الشعيرات بالصواريخ ، يوم الجمعة الماضي ، ردا على هجوم كيميائي لنظام الأسد على بلدة خان شيخون بريف إدلب ؛ في صياغة وتنفيذ إستراتيجية لإنهاء الحرب في سوريا”.

وتابعت المصادر أن “موسكو قالت في وقت سابق ، إنه لا بديل لمفاوضات السلام في أستانا حول سوريا ولا تغيير لنظام الأسد ، بينما دعت أميركا وبريطانيا وبقية الدول السبع الصناعية الكبرى المجتمعة حاليا في إيطاليا ، موسكو للتخلي عن النظام السوري”.

وأشارت المصادر إلى أن “وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون أكد إن من الواضح أن عهد أسرة الأسد في سوريا يقترب من نهايته ، لافتا إلى أن بلاده لن تسمح بأن يسقط مخزون الأسد من الأسلحة الكيميائية في يد (تنظيم الدولة) أو غيره”.

يقين نت

م.ع

تعليقات