السبت 23 سبتمبر 2017 |بغداد 30° C
yaqein.net
الرئيسية » عربية ودولية »

سى إن إن: قرار إقالة جيمس كومى الأكثر خطورة لترمب

سى إن إن: قرار إقالة جيمس كومى الأكثر خطورة لترمب

أكدت شبكة “سى إن إن” الإخبارية الأمريكية ، أن مدير مكتب التحقيقات الفيدرالى “جيمس كومى” علم بقرار إقالته من منصبه مثل الجميع من خلال مشاهدته عبر التلفزيون ، مشيرة إلى أن هذا القرار هو الأكثر خطورة للرئيس الأمريكى “دونالد ترمب”.

وقالت مصادر صحفية إن “الشبكة وصفت هذه الخطوة التى تم الإعلان عنها فى وقت متأخر مساء أمس الثلاثاء ، عبر خطاب من الرئيس دونالد ترامب إلى كومى ، بأنها تمثل أكثر اللحظات غير المتنبأ بها فى رئاسة كانت خلال أكثر من 100 يوم على وجودها الأقل تقليدية فى الذاكرة”.

وأضافت المصادر أن “سى إن إن ، رأت أن التفسير لهذه الخطوة ليس منطقيا ، حيث اتهم نائب وزير العدل رود روزنشتاين كومى بمحاولة اغتصاب سلطة النائب العام بإعلانه فى مؤتمر صحفى فى يوليو العام الماضى إنه لا يعتقد أنه يجب توجيه أى اتهام لكلينتون”.

وتابعت المصادر أن “الشبكة أكدت أن المشكلة فى إقالة كومى بسبب مؤتمر صحفى فى يوليو 2016، هو أننا الآن فى مايو 2017، فلماذا قال ترمب، لو كان غير راضى عن معالجة كومى لقضية إيميلات كلينتون، فى أكتوبر عقب قرار مدير الإف بى أى ، إعادة فتح التحقيق فى قضية كلينتون ، إن الخطوة التى قام بها شجاعة فى وجه المعارضة ممن يحاولون حماية كلينتون من الملاحقة الجنائية. ولو كان لترمب مشكلة مع معالجة كومى لتحقيق كلينتون لماذا لم يقم إقالته عقب توليه المنصب مباشرة”.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكى “دونالد ترمب” ، أقال في وقت سابق ، مدير مكتب التحقيقات الاتحادى (إف.بي.آي) “جيمس كومى” ، فى تطور مفاجئ ، فيما عزا ترمب ذلك إلى أن كومى لم يعد قادرا على قيادة المكتب بفاعلية.

المصدر:يقين نت

تعليقات