الخميس 20 يوليو 2017 | بغداد 43° C
الرئيسية » عربية ودولية »

توتر بين القضاء والحكومة في طهران لإعتقال شقيق روحاني

توتر بين القضاء والحكومة في طهران لإعتقال شقيق روحاني

دخل التوتر بين القضاء والحكومة في إيران مرحلة جديدة ، بإعلان المتحدث باسم القضاء غلام حسين محسني أجئي عن توقيف شقيق الرئيس الإيراني ومساعده الخاص، حسين فريدون، ونقله إلى سجن أوين بتهمة «التجاوزات المالية».

وقال أجئي في تصريح صحفي ، ” إن القضاء أصدر أمر توقيف الشقيق الأصغر لروحاني بعد جلسات استجواب خضع لها برفقة شخصين من الموقوفين لم يكشف عن هويتهما، مضيفا أن فريدون نقل إلى سجن أوين بعد عدم تقديمه كفالة مالية حددها القضاء وفق ما نقلت عنه وكالة «ميزان» الناطقة باسم القضاء الإيراني”.

و تابع أجئي ،” أن السلطات تفرج عن فريدون في حال تقديمه كفالة مالية. وتابع أن القضاء فتح التحقيق عدة مرات في القضية وحقق مع أشخاص على صلة بالقضايا مضيفا أن «البعض اعتقلوا والبعض الآخر خارج البلاد»”.

وبحسب تقرير وكالة «ايسنا» الحكومية الذ تناقلته الوكالات ، ” أن أجئي كشف عن اعتقال فريدون في رده على سؤال حول موقف القضاء من قضايا وردت على لسان مرشحي الانتخابات الرئاسية، خلال المناظرات التلفزيونية حول الرئيس الإيراني وتورط شقيقه حسين فريدون في «تجاوزات مالية»”.

و يعد هذا أول صدام مباشر بين مكتب الرئيس الإيراني والقضاء ، قبل أقل من ثلاثة أسابيع على أدائه القسم الدستوري وتقديم الحكومة الجديدة.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات