الإثنين 15 أكتوبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » عربية ودولية »

الاحتلال يمنع مرضى السرطان من العلاج خارج غزة

الاحتلال يمنع مرضى السرطان من العلاج خارج غزة

كشف مركز “الميزان” لحقوق الإنسان وجمعية العون الطبى للفلسطينيين، ومنظمات حقوقية دولية النقاب ،اليوم الثلاثاء، عن انخفاض عدد التصاريح التى صدرها الكيان الصهيوني للفلسطينيين الساعين إلى العلاج الطبى خارج مدينة غزة ، ما أظهر الحاجة الملحة إلى إنهاء إغلاق القطاع المحتل والمستمر منذ 10 سنوات مضت .

وجاء فى تقرير مشترك لهذه المؤسسات بحسب مصادر صحفية أن ” السلطات الإسرائيلية وافقت على 54 بالمئة فقط من طلبات التصاريح للمواعيد الطبية خلال 2017، وهو أدنى معدل منذ أن بدأت “منظمة الصحة العالمية” فى جمع الأرقام العام  “2008.

وأفادت منظمة الصحة العالمية من جانبها أن ” 54 فلسطينيا، منهم 46 مصابا بالسرطان، توفوا خلال 2017 إثر رفض تصاريحهم أو تأخيرها”.

وقالت الرئيسة التنفيذية لجمعية العون الطبى للفلسطينيين “إيمى شعلان” بدورها اننا “نرى بشكل متزايد أن إسرائيل تمنع أو تؤخر حصول مرضى حالات السرطان التى يمكن شفاؤها وغيرها من الحالات على العلاج خارج غزة، إذ يموت عدد مفجع من المرضى الفلسطينيين فى وقت لاحق، كما نرى قدرة نظام الرعاية الصحية فى غزة على تلبية احتياجات سكانها تتلاشى تدريجيا، إثر نصف قرن من الاحتلال وعقد من الإغلاق”.

وقالت المنظمات ايضا  إن” على إسرائيل رفع القيود غير المشروعة المفروضة على حرية تنقل الأفراد من غزة، خاصة الذين يعانون مشاكل صحية مزمنة ” ، وبحسب المنظمات أنه” على مدى العقدين الماضيين، خاصة منذ عام 2007 عندما فرضت إسرائيل حصارا بريا وجويا وبحريا على غزة، أبقت إسرائيل على القطاع مغلقا فى الغالب؛ ما حرم سكانه من الحقوق الأساسية بشكل غير مشروع ، مبينة ان الفلسطنيين من غزة تخلفو عن 11 ألف موعد طبى على الأقل خلال 2017 ،  بعد أن رفضت السلطات الإسرائيلية طلبات التصاريح أو لم ترد عليها فى الوقت المناسب”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات