الخميس 17 أغسطس 2017 | بغداد 36° C
الرئيسية » الاحتلال الامريكي للعراق »

افغانستان تغرق بالفساد والمخدرات بعد 15 عاما على الاحتلال الامريكي لها

افغانستان تغرق بالفساد والمخدرات بعد 15 عاما على الاحتلال الامريكي لها

تغرق افغانستان بالفساد والمخدرات ، بعد خمسة عشر عاماً على الاحتلا الأميركي لها انتقاماً لاعتداءات 11 أيلول سبتمبرعام 2001 ، حيث لا يزال هذا البلد يعاني من الآفات نفسها التي كانت مستشرية فيه قبل احتلال الأميركيين وحلفائهم له ، وهي الإرهاب والتطرف والفساد والأفيون، بل أن بعضها زاد رسوخاً وانتشاراً.

واكدت مصادر صحفية عالمية في تصريح لها ” ان الارقام الأميركية كشفت تكاليف غزو أفغانستان التي بلغت حتى أواخر العام 2014 حوالى 1.6 تريليون دولار، منها 100 بليون دولار أنفقت على إعادة بناء المؤسسات الحكومية الأفغانية، بما في ذلك الأجهزة الأمنية والعسكرية التي حصلت على ترسانة متطورة تركتها لها القوات الأميركية بعد سحب معظمها أواخر العام نفسه”.

واضافت المصادر ” ان القوات الحكومية الافغانية والتي يصل عددها إلى 195 ألف جندي، تعجز عن مواجهة حركة طالبان على رغم الفارق في التجهيز والتدريب، وتضطر دوماً إلى الاستعانة بوحدات أميركية عندما تتعرض مواقعها لهجمات كبيرة “.

وبينت المصادر ” ان الفساد في افغانستان فيبدو أنه القاسم المشترك الأكبر في المؤسسات الأفغانية المدنية والعسكرية، وهو ما يسمح خصوصاً بازدهار زراعة الأفيون وتهريبه مجدداً ، حيث قدر تقرير للأمم المتحدة مجمل الأراضي المزروعة بالأفيون في العام 2014 بنحو 244 ألف هكتار، أي بزيادة سبعة في المئة عن 2013، وتصل قيمة هذا الإنتاج بعد تحويله إلى مخدر إلى نحو 950 مليون دولار ، ويوضح التقرير أن عمليات إتلاف الأراضي المزروعة بالأفيون تراجعت في 2014 بنسبة 63 في المئة عن العام الذي سبقه”.

يقين نت

ب ر

تعليقات