السبت 21 يوليو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أرشيف الكاتب: د. جاسم الشمري (الصفحة 5)
محاولات لإنقاذ التحالف الوطني الشيعي!….د.جاسم الشمري

محاولات لإنقاذ التحالف الوطني الشيعي!....د.جاسم الشمري

منذ بداية شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، نتابع التطورات السياسية داخل صفوف التحالف الوطني الشيعي، الذي يبدو أنه عازم على إعادة ترتيب أوراقه بعد أن بعثرتها الإدارة السيئة للبلاد، والتناحر الحزبي بين غالبية أطرافه؛ لإنقاذ كيانه قبل فوات الأوان. أول هذه التطورات كان تغيير دفة القيادة؛ إذ انتخب قادة التحالف الوطني -بالإجماع- عمار الحكيم زعيماً للتحالف، خلفاً للرئيس السابق ووزير الخارجية…
قصة مدينة الموصل! ….د. جاسم الشمري

قصة مدينة الموصل! ....د. جاسم الشمري

توالت الأنباء من شمال العراق تشير إلى احتمالية انطلاق معركة الموصل المرتقبة بين قوات الحكومة العراقية - المدعومة من قوات "التحالف الدولي" وقوات البيشمركة الكردية والحشد الشعبي - وبين تنظيم "داعش" بداية الأسبوع المقبل، أو ربما خلال الساعات القليلة القادمة. شبكة "سي إن إن" كشفت - نقلاً عن وزارة الدفاع الأميركية - أن "معركة استعادة الموصل ستبدأ الشهر المقبل، وأن…
الشرف السياسي!…د.جاسم الشمري

الشرف السياسي!...د.جاسم الشمري

سبق للكاتب الهولندي بيتر أولستون أن ألف كتاباً عن "الشرف في الفلسفة السياسية والأخلاقية"، أكد فيه أن "الشرف له مظهر داخلي، أي نوع من الرغبة ليكون المرء فرداً فاضلاً وشريفاً بذاته، وعدم التقدير الكافي للقيمة الأخلاقية للمظهر الخارجي للشرف، أي الرغبة بالقيام بما هو صحيح في عيون الآخرين لأجل أن يُرى الفرد ويُقيَّم من جانب الآخرين كفرد فاضل وشريف". اليوم،…
حلم الدولة القانونية ! ….د جاسم الشمري

حلم الدولة القانونية ! ....د جاسم الشمري

سبق لأستاذنا الدكتور منير حميد البياتي أن أهدى لي نسخة من كتابه "النظام السياسي الإسلامي مقارناً بالدولة القانونية". وبعد الاطلاع على الكتاب، وجدت أنه من المناسب الحديث عن الدولة القانونية في العراق بعد العام 2003. في عالم السياسة، تختلف الدول من حيث احترامها للقانون. لذلك، هناك دول قانونية دستورية؛ منضبطة بالقانون والدستور من أعلى المستويات فيها إلى أدناها. وهناك دول…
قنابل مدمرة تحت قبة البرلمان العراقي!…د.جاسم الشمري

قنابل مدمرة تحت قبة البرلمان العراقي!...د.جاسم الشمري

مع استمرار حالة الانهيار الواضحة في عموم الدولة العراقية، بدأت محاولات بعض الأطراف الحكومية والنيابية رمي الكرات في ملاعب الآخرين، ونسوا أو تناسوا أننا اليوم في عالم التكنولوجيا المخيفة التي تنقل كل شي في لمحة بصر. وربما تناسوا أن العراقيين عرفوا حقيقة اللعبة. ولهذا، فإن كل الأساليب التي يُراد بها تغطية الفشل، أو تبرئة الذات، بلا دليل، لم تعد تُمرر…
الحجم الحقيقي لتقرير تشيلكوت!….د. جاسم الشمري

الحجم الحقيقي لتقرير تشيلكوت!....د. جاسم الشمري

التقرير البريطاني حول مشاركة المملكة المتحدة في حرب احتلال العراق العام 2003، أخذ حيزاً إعلامياً كبيراً على اعتبار أنه -ربما- يحمل اعترافاً بريطانياً بخطأ المشاركة في تلك الحرب غير العادلة وغير المبررة والتدميرية لبلاد الرافدين. وهذا التصور غير صحيح، لأن التقرير لم يتطرق لهذا الجانب. قبل أيام، أعلن جون تشيلكوت، رئيس اللجنة التي شكلت قبل سبع سنوات، أن اجتياح بريطانيا…
مخططات خفية ! …د جاسم الشمري

مخططات خفية ! ...د جاسم الشمري

قبل عيد الفطر بيومين، وبعد أن أشعلت جريمة الكرادة الإرهابية مشاعر العراقيين كافة، سمعنا العديد من زعماء المليشيات الرسمية وغير الرسمية يطلقون تصريحات تحذيرية، وأخرى -وهي الأغلبية- تهديدية، للأطراف "المتهمة بالخراب الأمني" في البيت العراقي. أحد زعماء المليشيات حذر من فتنة -لم يُحدد صفتها- في مرحلة ما بعد العيد. وآخر أكد على ضرورة إشراك "الحشد الشعبي" في حماية المواطنين في…
عيد وفتن!….د. جاسم الشمري

عيد وفتن!....د. جاسم الشمري

منذ أكثر من 20 عيداً والعراقيون يحلمون أن تتبدل أحوالهم وأن يجدوا أنفسهم -كالغالبية العظمى من شعوب الأرض- يُعيدون ويفرحون ويعانقون أهلهم وأحبابهم في أيام العيد المباركات. لكن يبدو أن قدر العراقيين أن يظلوا في حالة من التعايش الإجباري مع الآهات والآلام والغربة والفتن. فأعياد العراقيين تمضي بلا أفراح، وسنوات عمرهم وأحلامهم تُدفن في خارج البلاد وداخلها، والجميع لا يعرفون…
الخطاب الطائفي في العراق.. لماذا؟….د. جاسم الشمري

الخطاب الطائفي في العراق.. لماذا؟....د. جاسم الشمري

تُعد الطائفية من أكبر المؤامرات وأخطرها التي حيكت بدقة ومكر ضد العراقيين. وقد بدأت المؤامرة الطائفية في العراق في مرحلة ما قبل الاحتلال الأميركي العام 2003، وتحديدا في مؤتمري لندن وصلاح الدين، حينما تم تقسيم العراقيين إلى سُنّة وشيعة وأكراد وأقليات وأكثرية. من يومها بدأت سوسة الطائفية تنخر بعقول وأفكار وخطابات غالبية السياسيين، وفي عقول نسبة لا يمكن تحديدها بسهولة…
السياسة العراقية والكاميرا الخفية !….د.جاسم الشمري

السياسة العراقية والكاميرا الخفية !....د.جاسم الشمري

برامج الكاميرا الخفية من البرامج العالمية المتنوعة التي تبث الفرح والسرور في نفوس المشاهدين في زمن المادية التي غلفت كل معاني السعادة والنقاء والبراءة. في برامج الكاميرا الخفية، تصور مشاهد من ممثلين مع مواطنين لا يعرفون حقيقة أن هناك كاميرا تتابعهم. وبالمحصلة، تكون المشاهد لحظات مفاجئة ومضحكة، تبث السعادة في نفوس المتابعين. وأظن أن الكاميرا الخفية دخلت أورقة السياسة العراقية.…
جديد الموقع
استمرار عمليات انتشال الجثث من تحت أنقاص الموصل
استمرار عمليات انتشال الجثث من تحت أنقاص الموصل

كشف مصدر في مديرية الدفاع المدني ، اليوم السبت ،…

منتخب شباب العراق يخسر أمام البحرين بكرة اليد
منتخب شباب العراق يخسر أمام البحرين بكرة اليد

خسر منتخب العراق للشباب بكرة اليد أمام نظيره البحريني ضمن…

نفوق كبير للحيوانات النهرية في البصرة بسبب الملوحة
نفوق كبير للحيوانات النهرية في البصرة بسبب الملوحة

أفادت مصادر محلية في قضاء أبي الخصيب بمحافظة البصرة ،…