الخميس 20 يوليو 2017 | بغداد 43° C
الرئيسية » أرشيف الكاتب: هيفاء زنكنة
السؤال هو: ماذا حدث قبل داعش؟

السؤال هو: ماذا حدث قبل داعش؟

اتخذت تصريحات مسؤولي الحكومة العراقية، في الأيام الأخيرة، منحى جديدا، فيما يخص محافظة نينوى، شمال العراق، وعاصمتها الموصل. تحاول التصريحات الاجابة على سؤال أريد منه طمس جبال المصائب الأخرى التي يعيش في ظلها المواطنون، وهو : ماذا بعد داعش ؟ فالانتصار على « الدولة الاسلامية»، على مبعدة بضعة أمتار، اذا أخذنا المقياس المكاني، أو عدة ايام، بالمقياس الزمني، مع اغفال…
سألوها «لماذا تبكين على داعشي»؟

سألوها «لماذا تبكين على داعشي»؟

  « ذهبت إلى الجنود وسألتهم عن زوجي. قالوا إنهم لا يعرفون أي شيء. ثم رأيت 3 جثث على الأرض، من بينها جثتا والدي وزوجي. بدأت بالبكاء والصراخ. جاء [مقاتلو] الحشد وقالوا لي، «لقد قتلناهما ولم يعودا موجودين». طلبوا مني الذهاب والبقاء مع النساء. ذهبت إلى النساء ولكن بقيت أصرخ. جاء [مقاتل] الحشد وقال: «لماذا تبكين على داعشي»، وصوّب بندقيته…
الأموات لا يذكرهم الخطباء… تنافس الساسة والميليشيات ورجال الدين في العراق

الأموات لا يذكرهم الخطباء… تنافس الساسة والميليشيات ورجال الدين في العراق

تسود في « العراق الجديد» حمى اعتلاء منصات الخطابة والوعظ وقراءة البيانات. حيث يتنافس الساسة من داخل وخارج الحكومة مع رجال الدين وقادة الميليشيات على اعتلاء منصات عالية تمنحهم الاحساس بالسلطة والقوة على ابناء الشعب، وتساعد على ستر الجرائم المرتكبة بحقه. على المستوى الحكومي، يقف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، مرة كل اسبوع (بالاضافة إلى خطب المناسبات واعلان الانتصارات العسكرية)…
كما في مانشستر… للضحايا في بلادنا اسماء ايضا !

كما في مانشستر… للضحايا في بلادنا اسماء ايضا !

  لاحظنا، منذ الدقائق الاولى التالية لتفجير « مانشستر» الارهابي ، وما تلاه من أيام، الاهتمام الاعلامي المكثف، الرسمي والخاص، بذكر اسماء الضحايا واعمارهم، ومدارسهم، ووظائفهم، والاستشهاد باهاليهم، بالاضافة فيما بعد الى نشر صورهم واجراء مقابلات مع اصدقائهم وأقاربهم. أي كل ما يساعد على غرز وجودهم، وما حدث لهم، بالكلمة والصورة، في الذاكرة الجماعية للشعب البريطاني والعالم. هذه التغطية الاعلامية…
دور الطيارين السكارى في قصف الموصل

دور الطيارين السكارى في قصف الموصل

خَدَش تحقيق أجراه اثنان من المحققين الفيدراليين الأمريكيين ، حاجز الصمت المتفق عليه، عراقيا وأمريكيا، حول عمل ما تسمى بالشركات الأمنية في العراق، ليعيد الى الأذهان صورة بشعة لجرائم يتم ارتكابها والتستر عليها، بعد تغليفها بورق « أمن وحماية» السفارة الامريكية وقواعدها. أذ نشرت وكالة «اسوشييتد برس» للأنباء، تحقيقا، بناء على شهادة المحققين، اللذين تم طردهما حين أصرا على صحة…
الفرق بين المرجعية الدينية في العراق والمرجعية البوذية في فيتنام

الفرق بين المرجعية الدينية في العراق والمرجعية البوذية في فيتنام

أصدر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي، في الخامس من أيار/ مايو بيانا رد فيه على تقارير وكالات الانباء الدولية والمحلية حول وجود قوات اجنبية بالعراق، جاء فيه « نحن نؤكد ان لا وجود لقوات مقاتلة مِن أية دولة على الاراضي العراقية». هذه كذبة واضحة وضوح الشمس الحارقة ببلادنا. لم يتمكن حتى المحتل المولع بالاكاذيب من هضمها. حيث أكد العديد من…
تبادل الأكاذيب بين الادارة الأمريكية والنظام العراقي

تبادل الأكاذيب بين الادارة الأمريكية والنظام العراقي

اعلنت القيادة العسكرية الأمريكية، يوم الاحد، عن مصرع جندي أمريكي قرب مدينة الموصل. وتناقلت وكالات الانباء الخبر، بعد اضافة جملة «ولم يذكر البيان أي تفاصيل أخرى». وهي مسألة تستحق الانتباه لأن مقتل أي جندي أمريكي، عادة، نشر تفاصيل أسمه ووحدته وتفاصيل حياته منذ الولادة حتى الموت، لتبقى ذكراه، خلافا لمواطني البلدان المحتلة المتعمد نسيانهم إلى حد الالغاء، راسخة في اذهان…
لصقة إرهاب ما بعد «داعش» جاهزة للاستخدام الآن

لصقة إرهاب ما بعد «داعش» جاهزة للاستخدام الآن

هناك ظاهرة قد تبدو غريبة، حول علاقة « الشراكة» بين النظام العراقي، والادارة الأمريكية، تتبدى بأكثف صورها، في شهري آذار / مارس و نيسان / أبريل، من كل عام. ففي كل عام، خلال الشهرين المذكورين، بالتحديد، تتصاعد حرارة التواصل بين الطرفين، بشكل يذكرنا باللقاءات الدافئة التي سبقت غزو واحتلال العراق عام 2003. حين كان استقبال « المعارضين المظلومين» في البيت…
المشترك بين الساسة العراقيين وأمريكا وايران

المشترك بين الساسة العراقيين وأمريكا وايران

حين يعجز مدير معمل أو دائرة خدمات يومية عن ضبط مؤسسته تسود الفوضى. ولخشيته من مجيء صاحب المؤسسة وتعرضه للعقاب أو طرده، يقوم، تغطية لعجزه، بمعاقبة العاملين جميعا وليس مسبب الفوضى. هذا هو منبع الإحساس بالظلم وكراهية الناس للمدراء الفاشلين، بل حتى التلاميذ للمعلم الفاشل ولدرسه. النظام العراقي في تخبطه، يشبه المدير العاجز، إذا افترضنا حسن النية، وغسلنا النظام بمحلول…
من هاليداي وسبونيك وريما خلف…استقالات من الأمم المتحدة…. هيفاء زنكنة

من هاليداي وسبونيك وريما خلف…استقالات من الأمم المتحدة.... هيفاء زنكنة

قدم ثلاثة مسؤولين كبار في الأمم المتحدة، منذ تسعينيات القرن الماضي وحتى اليوم، استقالتهم من المنظمة الدولية التي يُفترض إن واحدا من أهم مبادئها هو احترام حقوق الإنسان. استقالوا بعد أن مروا، بمواقف جعلتهم يعيشون معضلة تتجاذبها القيم الأخلاقية التي يؤمنون بها كأفراد من جهة ومتطلبات وظائفهم من جهة أخرى، فاختاروا، في النهاية، التخلي عن الوظيفة التزاما بالمسؤولية الأخلاقية. «أستقيل،…
جديد الموقع