الأربعاء 13 ديسمبر 2017 | بغداد 20° C
yaqein.net
الرئيسية » إقتصاد »

انخفاض احتياطي البلاد الى 43 مليار دولار بسبب فساد مزاد بيع العملة

انخفاض احتياطي البلاد الى 43 مليار دولار بسبب فساد مزاد بيع العملة

اقرت  لجنة مايعرف بالاقتصاد والاستثمار البرلمانية، اليوم الثلاثاء، بانخفاض احتياطي العراق من العملة الصعبة الى 43 مليار دولار نتيجة فساد مزاد بيع العملة،مايدل وبشكل واضح على فساد الساسة الحاليين واتخاذهم سبلا عدة لسرقة اموال الشعب العراقي .

وقال عضو اللجنة “عبدالسلام المالكي”،ان”احتياطي العراق من العملة الصعبة في البنك المركزي انخفض الى 43 مليار دولار، نتيجة استمرار استنزاف اموال العراق في مزاد بيع العملة”.

وبين المالكي،ان”البنك المركزي يبيع في مزاده شهريا ما يقارب الستة مليارات دولار بالمقابل واردات النفط لا تصل الى هذا المبلغ”.

واعترف المالكي ، ان”مزاد بيع العملة اصبح نافذة للفساد وغسيل الاموال بالاتفاق بين دول ومصارف اهلية وموظفين فاسدين في المركزي، وان اغلب عمليات غسيل الاموال وتبييضها تتم في البنك تحت غطاء سياسي”.

وبين المالكي ان”موظفين في البنك المركزي يتعمدون تأخير صرف الصكوك الطيارة والقصاصات الى بنوك عالمية تتعامل مع الحكومة ، لابقاء الاموال في البنك وتحويلها الى شركات تحويل خاصة بمتنفذين مقابل عمولات كبيرة، لافتا الى ان الكثير من البنوك العالمية امتنعت عن التعامل مع البنك المركزي، بسبب هذه الحالة”.

واشار المالكي الى”ضرورة ايقاف مزاد العملة وهدر المال العام، لان استمرار المزاد سيؤدي الى تصفير الاحتياطي العراقي، داعيا الى تحديد مبلغ معين يتم بيعه كل يوم بشكل لا يؤثر على الاحتياطي العراقي”.

يقين نت

م

تعليقات