الأحد 20 أغسطس 2017 | بغداد 34° C
الرئيسية » إقتصاد »

النقد الدولي يصف عجز موازنة العراق 2017 بالكبير ويقترح سعر 43 دولارا للنفط فيها

النقد الدولي يصف عجز موازنة العراق 2017 بالكبير ويقترح سعر 43 دولارا للنفط فيها

 

وصف صندوق النقد الدولي ، اليوم السبت ، حجم العجز في موازنة العراق لعام 2017 بالكبير والذي يصعب تغطيته ، كما شدد على ضرورة تخفيضه الى النصف ، فيما اقترح ضرورة تحديد سعر بيع النفط بـ ٤٣ دولارا للبرميل ، بدلا عن السعر الحالي بالموازنة.

وقال محافظ البنك المركزي “علي العلاق” إن “مناقشات اجتماعات الوفد العراقي مع بعثة الصندوق الجارية في عمان ، تدور حول محورين أساسين الاول يتعلق بالمراجعة الدورية لاتفاقية الاستعداد الائتماني ، والإجراءات التي اتخذها العراق خلال الفترة التي تلت الاتفاقية”.

وأضاف العلاق “أما المحور الثاني فقد ركّز على مناقشة موازنة العراق لعام ٢٠١٧ ودراسة بنودها وحجم النفقات والايرادات والعجز المتوقع فيها ، مبينا أن الوفد العراقي من جانبه قدم تقريرا عن الإجراءات المتخذة خلال الفترة الماضية”.

وبيّن العلاق ان “الصندوق وجد ان حجم العجز في موازنة 2017 البالغ 34 ترليون دينار يمثل عجزا كبيرا يصعب تغطيته ، ويجب ضرورة تخفيضه الى اكثر من النصف”.

ولفت العلاق الى أن “وجهة نظر البنك ترى هذا العجز يحمل مخاطر كبيرة وهناك ضرورة لتخفيضه لاسيما ان موارد تغطيته المقترحة في مشروع قانون الموازنة غير ممكنة وغير متيسرة ، مما سيربك تنفيذ تخصيصات الموازنة العامة ويكون تنفيذا مشوها ويضع وزارة المالية في موقف صعب”.

وتابع العلاق أن “حجم العجز سيرفع من الدين الحكومي العام الى مستويات عالية جداً حيث ستبلغ الديون المحلية فقط على الحكومة نهاية هذه السنة اكثر من ٤٠ ترليون دينار ، مشيرا الى أن إقتراض الحكومة والطلب من البنك المركزي شراء حوالات الخزينة اثر وسيؤثر بشكل كبير على احتياطي البنك المركزي من العملة الاجنبية ، كون ان ضخ دينار عراقي دون وجود مايقابله من الدولار ، يعني توليد طلب على الدولار اكثر مما يستلمه البنك المركزي من هذه العملة من وزارة المالية”.

يشار إلى أن وفدا حكوميا يعقد اجتماعات مع بعثة صندوق النقد الدولي في العاصمة الأردنية عمان ، بغية حصول الحكومة الحالية على قرض  18 مليار دولار من الصندوق ، بسبب الازمة المالية الخانقة التي تمر بها الحكومة الحالية.

يقين نت

م.ع

تعليقات