الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 |بغداد 16° C
yaqein.net
الرئيسية » موجز اخبار العراق »

ملخص لأهم وأبرز الأحداث الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الاثنين

ملخص لأهم وأبرز الأحداث الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الاثنين

مواقف : أصدر المكتب الإعلامي لكتائب ثورة العشرين ، اليوم الاثنين ، العدد الجديد من مجلة الكتائب وهو العدد الثاني والعشرون بعد المائة ، والتي تعنى بشؤون المقاومة في العراق.

معاناة النازحين : يوما بعد اخر تتزايد مخاوف الاهالي من بدأ عمليات اقتحام قضاء الحويجة في محافظة التاميم ، مع الحصار الخانق المفروض والقصف العشوائي ، من قبل القوات المشتركة وطيران التحالف الدولي ، حيث هربت 40 عائلة من القضاء إلى جنوب المحافظة .

هذا وتعاني المناطق المقتحمة من قبل القوات المشتركة وميليشياتها ، من بقايا المواد المتفجرة التي القيت باعداد هائلة وبشكل عشوائي ، مما يهدد حياة المواطنين ويمنع عودتهم لديارهم ، وفي هذا الاطار ، طالب عضو مجلس نينوى حسام العبار ، قيادة العمليات المشتركة بتوفير فريق متخصص لإزالة المخلفات الحربية ، في مناطق الساحل الأيمن من مدينة الموصل ، مبينا ان أحياء كثيرة لا يستطيع النازحين العودة لها بسبب العبوات والمقذوفات في الشوارع والمنازل .

كما يتعرض النازحون الى اهمال متعمد ، بعدم توفير مستلزمات العودة الى مناطقهم المقتحمة ، بالاضافة الى انعدام الخدمات وضروريات الحياة في مخيمات النزوح ، وفي هذا الشأن ، اعترف النائب عن محافظة نينوى نايف الشمري ، عن وفاة 5-6 أشخاص يوميا في مخيم الهول على الحدود العراقية السورية بسبب النقص الحاد بالماء والطعام، مشيرا إلى أن المخيم يضم أكثر من 40 ألف عائلة دون خيم تقيهم حر الصيف.

ويعاني النازحون في المخيمات أوضاعا مزرية نتيجة الإهمال الحكومي لهم ، وتشديد الإجراءات عليهم ، في غضون ذلك ، أقر عضو مجلس محافظة نينوى “خلف الحديدي” بأن النازحين في مخيم السلامية شرقي الموصل ، يعانون من التعامل السيء وتشديد الإجراءات عليهم من قبل القوات المشتركة والمنظمات.

فيما يعيش النازحون أوضاعا أقل ما توصف أنها مأساوية في جميع المخيمات المنتشرة في أنحاء البلاد ، في غضون ذلك ، يعاني النازحون في مخيمات محافظة التأميم أوضاعا انسانية صعبة جدا ، نتيجة الإهمال الحكومي المتعمد ، والذي أدى إلى نقص شديد في المواد الغذائية والطبية ومياه الشرب ، هذا فضلا عن تشديد الإجراءات التي تزيد من معاناة النازحين.

نينوى : تحت ركام مدينة الموصل التي شهدت اعنف عمليات الاقتحام ، تدفن مئات الجثث التي لم يتم اكمال انتشالها الى الان ، وفي هذا الصدد تم انتشال 30 جثة لمدنيين من تحت أنقاض المنازل في منطقة النبي جرجيس وبركة بالموصل ، بينما طالب عضو مجلس محافظة نينوى حسام الدين العبار ، بجهد اكبر لرفع الجثث من على نهر دجلة، داخل المدينة القديمة لتقليل التلوث والحفاظ على صحة المواطنين .

وتواصل ميليشيا الحشد الشعبي استعداداتها لاقتحام قضاء تلعفر بمحافظة نينوى إلى جانب القوات المشتركة ، لارتكاب الجرائم الوحشية في القضاء على غرار ما فعلت تلك الميليشيات بالموصل ، وفي هذا الإطار ، أقر الناطق باسم ميليشيا الحشد “أحمد الاسدي” بأن ميليشياته ستشارك بفاعلية في عمليات اقتحام تلعفر.

الأنبار : لم تتقدم حكومات ما بعد الاحتلال بأي خطوات في مجال الخدمات والبنى التحتية للبلد ، وفي هذا الشأن اعترف مدير ناحية الرحالية جنوب شرق الانبار مؤيد فرحان ، ان المدينة تفتقر لأغلب الخدمات الضرورية لحياة المواطنين.

في السياق نفسه توفيت طفلة ، اليوم الاثنين ، في منطقة البوبالي شرقي مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار ، بسبب عدم توفر مياه الشرب في المنطقة ، نتيجة الإهمال الحكومي ، واعتماد الأهالي على مياه الآبار المالحة.

بغداد : اعتقل ثلاثة اشقاء( سعد وحامد وعلي اولاد الحاج عباس مهدي) منذ عام ، من قبل القوات الحكومية في بغداد دون اصدار احكام قضائية بحقهم ولا يزال مصيرهم مجهولاً الى الان ، في انتهاك صارخ لحقوق الانسان من قبل القوات الحكومية وميليشياتها .

في سياق متصل تتواصل الانتهاكات الحكومية بحق مناطق حزام بغداد من اجل تنفيذ مخططات خبيثة ، ترمي لاجراء تغيير ديموغرافي للمنطقة ، وفي هذا الاطار شكا أهالي قضاء الطارمية شمالي العاصمة بغداد من التعرض إلى انتهاكات واسعة شملت تجريف الأراضي الزراعية والاعتقالات والابتزاز من بعض عناصر الأجهزة الأمنية.

فيما قتل شرطي ، اليوم الاثنين ، بهجوم مسلح استهدفه وسط سوق آزادي شمال كركوك مركز محافظة التأميم ، فيما اقدم شاب على الانتحار بشنق نفسه في منطقة الحي العسكري بناحية القاسم جنوبي محافظة بابل.

وأصيب ثلاثة أشخاص ، اليوم الاثنين ، بانفجار عبوة ناسفة في منطقة البلديات شرقي العاصمة بغداد ، فيما أصيب مدير مدرسة ، بهجوم مسلح استهدفه شمال شرقي بعقوبة بمحافظة ديالى.

سياسي : اصبح العراق سوقاً ومعبراً للمخدرات ، مع تزايد النفوذ الايراني بتواطئ حكومي ، وفي هذا الاطار خفف مجلس الشورى الإيراني ، تعديلاً طال انتظاره لقوانين تهريب المخدرات، يرفع من خلاله الحد الأدنى للكمية التي يتم ضبطها، ويمكن أن تؤدي إلى إعدام المدانين .

هذا وتتواصل الخلافات والصراعات الحزبية على المكاسب والنفوذ الاتفاقات الى باب مسدود ، بسبب تزعم كل حزب لرأيه على حساب الوطن واهله ، وفي هذا الشان فشل التحالف الوطني في عقد اجتماعين دعا لعقدهما مؤخرا للنظر بطلب تيار الحكمة ، الذي أسسه عمار الحكيم مؤخر ا، للانضمام الى الكتلة الشيعية.

في سياق متصل يتصارع الساسة على المناصب التي يعتبرونها مغنما لهم ، بهدف الكسب المادي والتربح من ورائها ، وفي هذا السياق ، أقر عضو مجلس محافظة البصرة “محمد المنصوري” بوجود صراعات سياسية على منصب المحافظ ، بعد استقالة “ماجد النصراوي” ومغادرته إلى إيران.

وبين فترة وأخرى يزور الساسة طهران لتلقي الأوامر منها ، بشأن ما يجري في العراق ، وهاهو زعيم التيار الصدري “مقتدى الصدر” يعتزم زيارة إيران قريبا بعد جولته الخليجية ، وذلك حتى تملي عليه طهران أوامرها بشأن المرحلة المقبلة لاسيما مع اقتراب الانتخابات ، وتطمئن على خطى أذنابها وعلاقاتهم مع دول المنطقة.

فيما يَعمُ الفساد جميع المؤسسات الحكومية منذ أن وطأت أقدام المحتل أرض العراق ، الأمر الذي أوصل البلاد إلا حافة الهاوية ، وفي هذا السياق ، أقرت عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون “حنان الفتلاوي” بهدر أكثر من 6 مليارات دينار ، من قبل رئيس هيئة الحج والعمرة “خالد العطية” وذلك عن طريق إيفاد مئات الموظفين من هيئة الحج وبضمنهم العطية نفسه لمدة ٣٥ يوماً الى السعودية.

وفي شأن ذي صلة تتزايد وتيرة الانتقادات وتبادل الاتهامات بين الساسة لاسيما مع اقتراب الانتخابات ، وفي هذا السياق ، يعتزم مجموعة من موظفي بعثة الحج ، إقامة دعوى قضائية ضد عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون “حنان الفتلاوي” لاتهامها بالتشهير بسمعتهم وسمعة عوائلهم.

بينما أقرت قيادة قوات الاحتلال الامريكية بمقتل واصابة نحو 10 من جنودها في شمال العراق ، جراء مشاركتها في العمليات العسكرية الجارية .

وتعمل الحكومة وفق معايير لا علاقة لها بالمهنية والبناء الحقيقي للموسسات ، وفي هذا الاطار اتهمت النائبة عالية نصيف، الاثنين، الحكومة بـ”الازدواجية” بشأن قرارات منع سفر المسؤولين، فيما اشارت الى ان جهات سياسية تحمي السراق والفاسدين فيما يتم الانتقام من الذين يحاربون الفساد.

مباحثات ونقاشات واجتماعات بين الاحزاب السياسية ، لا لخدمة البلد والشعب ، بل لتقاسم السلطة والنفوذ فقط ، وفي هذا الصدد يتوجه وفد كردي رفيع إلى العاصمة بغداد ، لبحث استفتاء تقرير المصير المقرر إجراؤه في الخامس والعشرين من أيلول المقبل ، بينما رجحت النائب عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف ، فشل المفاوضات ما بين وفد اربيل مع المسؤولين في بغداد خلال زيارته للعاصمة، وفيما استبعدت اجراء الاستفتاء بموعده المقرر، انتقدت الموقف الحكومي الرافض لمشروع الاستفتاء من خلال التصريحات الاعلامية فقط .

بعد ان دمرت العمليات العسكرية المدن المقتحمة ، عانت من عدم اكتراث الحكومة لما تلاقيه من خراب ، فتقدمت المنظمات الانسانية الاغاثية للمساهمة في اعادة اعمار المدن ، والتي تواجه معاناة من فساد الحكومات المحلية والمركزية ، فهذه قائممقامية قضاء الخالدية في محافظة الانبار اتفقت مع وفد من منظمة اليونيسيف الذي يزور المدينة على اعادة اعمار عدد من المدارس المدمرة في جزيرة الخالدية بتمويل من المنظمة ، دون وجود ظمانات بتنفيذها من قبل القائممقامية .

وأصبح الفساد الصفة الغالبة على الحكومة ومؤسساتها ، وفي هذا الاطار أقر رئيس لجنة الخدمات النيابية ، ناظم الساعدي، الاثنين، عن ألقاء القبض على مدير عام الخطوط الجوية العراقية، سامر كبة، بتهمة الرشا متلبسا بها هذا اليوم.

مع اقتراب الانتخابات ، يزداد حراك الاحزاب السياسية من اجل الحصول على اصوات الناخبين ، فقد توقع المحلل السياسي جاسم الموسوي ، تشكيل تحالف جديد يجمع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس الوزراء حيدر العبادي وزعيم القائمة الوطنية اياد علاوي يقابله تحالف  برئاسة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي مع تيار الحكمة الجديد إضافة الى بقية الأحزاب الشيعية الأخرى.

فيما دمر الاحتلال الامريكي وسرق كل ما وضع يده عليه في العراق ، حتى الاثار لم تسلم من الاستيلاء عليها ، فيما لم تكترث الحكومات المتعاقبة التي اسسها المحتل ، لما فقده البلد من ارث وثروات ، حتى مايعود منها حالياً فتدور الشكوك حول مصيره لاحقاً ، وفي هذا الاطار اعلنت وزارة الثقافة والسياحة والآثار، استعادة أكثر من/ 5/ الاف قطعة اثرية كانت قد هربت من قبل شركة هوبي لوبي الأميركية.

بينما تتصاعد الخلافات والنزاعات بين الاحزاب السياسية من اجل زيادة نفوذها ومكاسبها ، وفي هذا الاطار ، دعت اللجنة القانونية النيابية, الاثنين, مجلس النواب والحكومة إلى عدم إنهاء عمل مجالس المحافظات بعد تأجيل الانتخابات المحلية لمدة ستة اشهر, مشيرة إلى أن تلك الخطوة ستعرض الاموال العامة للسرقة والضياع ،بينما استغرب عضو مجلس محافظة بغداد مشتاق الشمري ، الدعوات التي تنادي بعدم تمديد عمل مجالس المحافظات الى موعد الانتخابات المقبلة، مؤكدا ان تجميد عمل مجالس المحافظات يكرس السلطة المركزية ويولد الدكتاتورية المقيتة.

ظاهرة اختطاف الصحفيين من قبل الميليشيات المتنفذة واعتقالهم من قبل القوات المشتركة ، انتشرت بقوة في الآونة الأخيرة ، لرغبة الحكومة في إسكات أي صوت يعارضها أو يفضح فسادها ، وفي هذا السياق ، أعلن فرعُ نقابة الصحفيين في الأنبار عن اختطاف أحد صحفيي المحافظة وهو “عبيد النمراوي” في العاصمة بغداد.

وتشهد معظم المحافظات العراقية انفلاتا أمنيا واضحا ، نتيجة العجز الحكومي عن حفظ الأمن والفشل في التعامل مع هذا الملف ، وفي هذا الإطار ، أقر رئيس البرلمان “سليم الجبوري” بعودة ظاهرة الاغتيالات وأعمال الترويع إلى محافظة ديالى مرة أخرى ، وذلك بعد اغتيال نائب رئيس المجلس البلدي لناحية هبهب بالمحافظة “خليل المعموري”.

هذا ومنذ احتلال العراق سنة 2003 ، وشهد مجال الصناعة تراجعا كبيرا ، نتيجة الإهمال الحكومي لهذا القطاع المهم ، والفساد المستشري في جميع المؤسسات ، وفي هذا الإطار ، أقر وزير الصناعة وكالة “محمد شياع السوداني” بوضع بعض الوزارات عراقيل أمام الصناعة والمنتجات الوطنية.

اقتصادي : رغم الموازنات الانفجارية لسنوات طوال وعائدات بمئات المليارات ، الا ان العراق يعاني من واقع اقتصادي خدمي مزري ، اثر الفساد المستشري في حكومات الاحتلال المتعاقبة ، وفي هذا الاطار اعلنت شركة نفط ذي قار استعدادها لحفر 52 بئرا في حقل الغراف سعياً لرفع طاقته الانتاجية .

فيما تنتشر الصيدليات الوهمية في محافظة ديالى بسبب غياب المتابعة والرقابة الحكومية ، وعدم اكتراث الحكومة بحياة المواطنين ، في غضون ذلك ، أقرت دائرة صحة ديالى ، اليوم الاثنين ، بإغلاق عشر صيدليات وهمية لبيع الادوية في مناطق متفرقة من بعقوبة مركز المحافظة.

رياضي : يستضيف ملعب الكرخ آخر الاستعدادات لمنتخبنا الوطني في وحداته التدريبية تحضيرا لمباراتي تايلاند والإمارات في تصفيات كأس العالم بروسيا .

وتغلب فريق الزوراء لكرة القدم ، اليوم الاثنين ، على مستضيفه فريق نفط الجنوب بهدف واحد دون رد ، في اللقاء الذي جرى بينهما في ملعب مدينة البصرة الرياضية ضمن منافسات دور الستة عشر من بطولة كأس العراق.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات