السبت 18 نوفمبر 2017 | بغداد 14° C
الرئيسية » موجز اخبار العراق »

ملخص لأهم و أبرز الأحداث الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الاحد

ملخص لأهم و أبرز الأحداث الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الاحد

معاناة النازحين : مع انطلاق العمليات العسكرية لاقتحام قضاء تلعفر في نينوى ، بمشاركة ميليشيا الحشد الشعبي وطيران التحالف الدولي ، تزايدت موجات النزوح من القضاء خشية القصف العشوائي المصاحب لتلك العمليات ، حيث نزح نحو 2000 مدني من تلعفر منذ إعلان الحكومة عن بدء عملية اقتحام القضاء ، ليرتفع بذلك عدد النازحين من تلعفر إلى 12 ألف شخص.

يعيش النازحون في المخيمات اوضاعا صعبة في ظل نقص مقومات الحياة الرئيسية فيها والاهمال الحكومي لها ، وفي ظل سعي الحكومة لتحقيق تغيير ديموغرافي على اسس طائفية تمنع الحكومة نحو الف من نازحي مخيم الحبانية شرق الرمادي من العودة لديارهم بحجة التدقيق الامني.

منظمات: بعد أن بدأت القوات المشتركة مدعومة بميليشيا الحشد الشعبي وقوات التحالف الدولي عملياتها العسكرية الهادفة لاقتحام قضاء تلعفر واحداث تغيير ديموغرافي فيه توقعت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، اليوم الأحد، نزوح آلاف المدنيين من قضاء تلعفر غربي محافظة نينوى والمناطق المحيطة به خلال العمليات التي سميت “قادمون يا تلعفر”، معربةً عن قلقها بشأن المخاطر الشديدة التي تواجهها الأُسر.

اعلنت المنظمة الدولية للهجرة اليوم الاحد نزوح عدد كبير من المدنيين من مدينة (تلعفر) غربي محافظة نينوى مع انطلاق العمليات العسكرية لاقتحامها .

نينوى : بعد أن حشدت الحكومة قواتها المشتركة وميليشياتها ، وأتمت هذه القوات وتلك الميليشيات استعداداتها لاقتحام قضاء تلعفر بمحافظة نينوى ، هاهي تعلن البدء بعملية الاقتحام ، حيث أعلن رئيس الوزراء “حيدر العبادي” ، صباح اليوم الأحد ، انطلاق عملية اقتحام تلعفر ، كما ألقت طائرات القوة الجوية مئات الالاف من المنشورات على مركز تلعفر ، مع بدء عملية الاقتحام.

إما الحصار الخانق وقساوته ، أو النزوح ومرارته ، خياران لا ثالث لهما أمام أهالي قضاء تلعفر بعد انطلاق عملية اقتحام القضاء من قبل القوات المشتركة وميليشيا الحشد الشعبي وبدعم من التحالف الدولي ، وفي هذا السياق ، توفي 16 نازحا من تلعفر بسبب الجوع وارتفاع درجات الحرارة ، كما يتم استهداف هؤلاء النازحين أثناء عملية نزوحهم من قبل الميليشيات.

منذ إعلان الحكومة عن انتهاء العمليات العسكرية في مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، بعد أن دمرت تلك العمليات كل شئ فيها ، والمدينة تعيش وضعا أمنيا صعبا ، نتيجة العجز الحكومي عن السيطرة على الأوضاع والانتشار الكبير للميليشيات الطائفية هناك ، وفي هذا السياق ، أقدمت ميليشيات على خطف أربعة مدنيين جنوبي الموصل.

اقدمت القوات المشتركة على اقتحام خمس قرى، اليوم الأحد، شرقي قضاء تلعفر بمحافظة نينوى، في استمرار للعمليات العسكرية التي تشنها على مناطق عدة بهدف تحقيق تغيير ديموغرافي في تلك المناطق خدمة للمصالح الايرانية.

تعمل ايران على السيطرة على العراق وبسط نفوذها وهيمنتها عليه والاستيلاء على ثرواته ما يفسر تدخلاتها في البلاد  وارسالها للميليشيات ، الا انها تحاول التغطية على تلك الأطماع بتصريحات سياسية ودودة لكنها تتعارض مع ما يجري على الأرض في العراق، وفي ضوء ذلك زعم قائد فیلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني الجنرال “قاسم سليماني”، اليوم الأحد، عدم وجود فرق في المصالح بين إيران والعراق، نافيا ما تردد عن نية بلاده السیطرة علی مدينة الموصل ومحافظة التاميم وآبار النفط العراقية.

يعتبر البرلمان في العراق مظهرا شكليا حيث يسيطر عليه السياسيون المتنفذون، ما جعل اداءه ضعيفا وغير مؤثر ، وفي هذا السياق اقرت “سميرة الموسوي”، عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه “نوري المالكي”، بان البرلمان ضعيف ولا يملك رؤية مستقبلية عن ما بعد القوانين.

انهارت العملية التعليمية في العراق بسبب السياسات التي دمرت تلك العملية بعد عام 2003، وفي ضوء ذلك اقر “رياض غالي” عضو لجنة التربية في البرلمان عن التيار الصدري الذي يتزعمه “مقتدى الصدر”، بأن رفض تحسين المعدل لطلبة السادس الاعدادي بسبب الأموال غير مبرر، وانه سيتم محاسبة الوزير بسبب سياسته التربوية الفاشلة.

الأنبار : بعد عجز الحكومة عن فرض السيطرة على العديد من المناطق بمحافظة الأنبار وفشلها في حفظ الأمن ، تلجأ لفرض حظر التجوال في هذه المناطق للتغطية على فشلها ، الأمر الذي يفاقم من معاناة المدنيين ، في غضون ذلك ، أقر قائممقام قضاء هيت بمحافظة الأنبار “مهند زبار” بفرض حظر للتجوال في مناطق القضاء يومياً من 12 ليلاً إلى الخامسة صباحاً.

لا يهدأ القصف على مناطق غربي محافظة الأنبار التي تتعرض لعمليات عسكرية بذريعة تحريرها ، من قبل التحالف الدولي والطيران الحربي ، الأمر الذي يؤدي إلى سقوط قتلى وجرحى من المدنيين بين الحين والآخر ، في غضون ذلك ، تعرضت مدينتا عنه والقائم غربي الأنبار  لقصف عنيف من طائرات التحالف الدولي ، اليوم الأحد ، وسط أنباء عن سقوط ضحايا.

بعد أن تفاجأ محافظ الأنبار “صهيب الراوي”، بإقالته إثر تفاقم الخلافات داخل مجلس المحافظة والاتهامات التي طالته بالفساد باتت الأنبار بلا محافظ حيث اقر  عضو مجلسها “طه عبد الغني”, اليوم الأحد, عدم إمكانية ترشيح اي شخصية لمنصب المحافظ في الوقت الراهن بسبب تقديم الرواي طعنا لدى المحكمة الادارية.

بات استفتاء انفصال كردستان العراق على المحك، بسبب وجود اسباب عدة تقلص من فرص اجراءه ، حيث أقرت كتلة التغيير بأن إجراء الاستفتاء مستبعد لقلة الامكانيات المتوفرة والرفض الداخلي والخارجي.

ديالى : انتشرت ظاهرة تعاطي وتجارة المواد المخدرة بشكل كبير في محافظات العراق ، نتيجة ارتفاع نسب البطالة والأوضاع المعيشية الصعبة ، والعجز الحكومي عن إيجاد حلول لهذه الأزمات ، وفي هذا الشأن ، تم إلقاء القبض على ثلاثة شبان بحوزتهم مخدرات وسط قضاء بعقوبة مركز محافظة ديالى.

بغداد : تعيش العاصمة بغداد وضعا أمنيا هشا ، نتيجة العجز الحكومي عن بسط الأمن ، أو السيطرة على الأوضاع ، في ظل انتشار عصابات السطو المسلح والسرقة بشكل كبير في العاصمة ، وفي هذا الشأن ، أقرت وزارة الداخلية بإلقاء القبض على 187 عصابة متهمة بعمليات سرقة وتسليب في بغداد.

اندلع حريق ، اليوم الأحد، في عدد من المحال التجارية في سوق الفضوة بالكاظمية شمالي بغداد، ما ادى الى وقوع خسائر مادية وذلك في استمرار للإهمال الحكومي في معالجة اسباب تلك الحرائق المتكررة .

قتل ثلاثة اشخاص ، اليوم الاحد ، جراء نزاع عشائري في منطقة النهروان بينما اصيب ثلاثة اخرون بانفجار عبوة ناسفة جنوب شرقي بغداد، بما يؤكد الانفلات الأمني في العاصمة وباقي المحافظات وعجز الحكومة عن السيطرة عليه.

يتواصل الاهمال الحكومي لقطاع الخدمات في جميع المحافظات العراقية ما تسبب في تصاعد حدة المظاهرات والاحتجاجات الغاضبة من هذه الاوضاع ، وفي هذا السياق نظم العشرات من أهالي حي النصر في منطقة المعامل ببغداد، اليوم الأحد، اعتصاما احتجاجا على تردي الخدمات في القضاء، فيما قاموا بقطع الطريق الرئيسي بعد حرق عدد من الاطارات.

ميسان : الفشل الحكومي في إيجاد حل لأزمة البطالة أو حتى الحد منها ، يدفع المواطنين العاطلين عن العمل للتظاهر بين الحين والآخر للمطالبة بتوفير فرص عمل لهم ، وفي هذا الإطار ، قطع متظاهرون ، اليوم الأحد ، الطريق الرئيس الرابط بين الشركات المستثمر وقضاء الكحلاء في ميسان، للمطالبة بفرص عمل.

صلاح الدين ، بغداد : قتل أحد عناصر الشرطة وأصيب آخر ، بانفجار سيارة مفخخة ، اليوم الأحد ، شرقي تكريت مركز محافظة صلاح الدين ، فيما عثر على جثة رجل مجهول الهوية في منطقة عرب جبور جنوبي العاصمة بغداد.

التاميم: عثرت الشرطة على جثتين متفسختين لرجل وصبي جنوب شرقي محافظة التاميم، بينما انتحر شاب جنوب المحافظة، بما يؤكد استمرار الانفلات الأمني وفشل الحكومة في معالجة الأزمات الاقتصادية والاجتماعية التي تعصف بالعراق.

ذي قار: قتل وجرح خمسة أشخاص جراء وقوع معركة بالات حادة ، اليوم الاحد، في قضاء سوق الشيوخ، جنوب مدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار،  في استمرار لحالة الهشاشة الأمنية التي تعاني منها جميع المحافظات.

سياسي : يستخدم البرلمان الاستجوابات الشكلية ، لإيهام العراقيين أنه يقوم بدوره الرقابي ، ولكن هذه الاستجوابات غالبا ما تكون مادة دسمة لتبادل الاتهامات بين السياسيين ، حيث اتهمت عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون “عواطف نعمة” ، رئيس البرلمان “سليم الجبوري” بالازدواجية في التعامل في مسألة إعادة التصويت السري بعد عملية الاستجوابات.

بعد أن تضاربت الأنباء حول مشاركة ميليشيا الحشد الشعبي في اقتحام قضاء تلعفر بمحافظة نينوى ، تأكد مشاركة هذه الميليشيات بشكل واسع في عملية الاقتحام ، حيث أصدرت هيئة ميليشيا الحشد الشعبي بيانا بخصوص انطلاق عمليات اقتحام تلعفر ومشاركة مقاتلي هذه الميليشيا فيها ، فيما بدأت مدفعية ميليشيا الحشد بقصف مناطق في تلعفر تمهيدا لعملية الاقتحام.

الإهمال طال كل شئ في العراق ، وكان لذلك آثاره السيئة وعواقبه الوخيمة على جميع النواحي والمجالات ، وفي هذا الإطار ، أقر قائد عمليات الرافدين “علي ابراهيم دبعون” ، اليوم الأحد ، باستهداف المجمع النفطي لشركة بتروناس في الناصرية بمحافظة ذي قار بصاروخ قاذفة ، وسط تساؤلات عن دور حماية هذه الشركات.

أقرت وزارة النقل ، بغرق سفينة عراقية بالكامل بعد حادث تصادم مروع مع اخرى في قناة خور عبد الله ، معترفة بأن السفينة العراقية كان على متنها 21 بحارا ، تم انتشال 8 ناجين منهم وأربعة موتى ، فيما يتم البحث عن الباقين.

برغم الدعم الحكومي لميليشيا الحشد الشعبي، الا ان تعاطي رئيس الوزراء “حيدر العبادي” معها يشوبه الغموض حيث عمد بحسب مصادر صحفية على تجميد فقرات في قانون ميليشيا الحشد ومنع تفعيلها، ما يشير الى محاولة منه تسويف الامر ونيته عدم تطبيق هذا القانون.

تحولت الاستجوابات في البرلمان الى اجراء شكلي بسبب سطوة السياسيين المتنفذين ، وغلبة الصفقات الشخصية على اجراءات تلك الاستجوابات، ما يجعل دور البرلمان الرقابي غير موجود حيث أنهى مجلس النواب ، قراءة ثلاثة قوانين، والمباشرة بالتصويت على تعديل (قانون المحافظات غير المنتظمة بإقليم). وأرجأ البرلمان استكمال التصويت على قانون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية إلى جلسة الإثنين.

انهارت العملية التعليمية في العراق بسبب السياسات التي دمرت تلك العملية بعد عام 2003، وفي ضوء ذلك اقر “رياض غالي” عضو لجنة التربية في البرلمان عن التيار الصدري الذي يتزعمه “مقتدى الصدر”، بأن رفض تحسين المعدل لطلبة السادس الاعدادي بسبب الأموال غير مبرر، وانه سيتم محاسبة الوزير بسبب سياسته التربوية الفاشلة.

تفاقمت الخلافات بين بغداد وأربيل حتى وصل الأمر لإعلان رئيس كردستان العراق المنتهية ولايته “مسعود بارزاني”، اجراء استفتاء على انفصال كردستان، وذلك في ظل معارضة اقليمية تقودها ايران وتركيا وقيام السياسين الموالين لطهران بمهاجمة سياسات اربيل، وقيام البارزاني في المقابل بانتقاد السياسيين في بغداد وعلى رأسهم رئيس ائتلاف دولة القانون “نوري المالكي”، وفي هذا السياق اعتبر البارزاني ان النفوذ الإيراني مسيطر على الحكومة في بغداد وان نوري المالكي كرس الطائفي ودمر العلاقة بين بغداد وأربيل.

اقتصادي : الفشل والفساد الحكوميين بعد الاحتلال ، جعلا العراق يتذيل جميع التصنيفات العالمية في كافة المجالات ، وفي هذا الإطار ، احتل العراق المرتبة الأخيرة في مقياس سرعة الإنترنت على الهاتف المحمول في المرتبة الـ122، والمرتبة الـ117 في سرعة خدمة النت الثابت.

أدى الفشل الإداري للحكومة في انهيار الاوضاع الاقتصادية في العراق ما اثر على حصة عدد من المحافظات في الموازنة التكميلية ، وفي هذا السياق أقر رئيس مجلس محافظة بغداد، “رياض العضاض”، بان الحكومة المركزية خفضت حصة محافظة بغداد من الموازنة التكميلية لعام 2017 بحجة وجود عجز في الموازنة الاتحادية.

رياضي : قررت إدارة نادي الطلبة الرياضي تقديم شكوى لاتحاد الكرة ضد عدد من لاعبي فريقها الكروي بداعي التمرد ، معتبرة أن تصرف اللاعبين ظاهرة غير لائقة ولابد الحد منها.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات