الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 |بغداد 26° C
yaqein.net
الرئيسية » موجز اخبار العراق »

ملخص لأهم و أبرز المجريات الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الجمعة

ملخص لأهم و أبرز المجريات الأمنية والسياسية التي جرت في العراق حتى مساء الجمعة

مواقف : أكدت هيئة علماء المسلمين في العراق في بيانها الذي أصدرته ، اليوم الجمعة ، وحمل الرقم (1279) ، أن التجاذبات الحاصلة بشأن استفتاء كردستان هي دليل على المأزق الذي تمر به العملية السياسية المفروضة على رقاب العراقيين، وفشل دعاة التوافق الوطني والسياسي الذي تدعيه أحزاب العملية السياسية وقواها ، داعية القيادة الكردية إلى أخذ الأمور المتقدمة في الحسبان والانتباه للمحاذير الكبيرة لهذا الموضوع الخطير؛ مراعاة للأوضاع العامة في البلاد والظروف المأساوية التي يمر بها العراق والعراقيون.

معاناة النازحين : تستمر الحكومة في تضييقها على النازحين ، وإجراءاتها التعسفية التي تفاقم من معاناتهم ، حيث أصدرت قيادة شرطة بغداد ، أوامر لنقاط التفتيش المحيطة بالعاصمة ، بمنع نازحي محافظة الانبار ومدينة الموصل من دخول العاصمة.

ورغم الدمار الذي يعم مدن محافظة الأنبار التي تعرضت لعمليات عسكرية أحرقت الأخضر واليابس فيها ، إلا أن إدارة المحافظة تنتوي إغلاق مخيمات النازحين في المحافظة وإعادة النازحين إلى مناطقهم رغم انعدام الخدمات فيها ، وفي هذا السياق ، أقر عضو مجلس محافظة الأنبار “صباح كرحوت” بوجود توجه لغلق جميع مخيمات النازحين في المحافظة خلال مدة أقصاها ستة أشهر ، والعمل على إعادتهم إلى مناطقهم.

نينوى : فصول مأساة مدينة الموصل بمحافظة نينوى تتواصل ، باستمرار جرائم وانتهاكات القوات المشتركة وميليشياتها بحق أهل هذه المدينة ، حيث صدرت أوامر قبض بحق ضابطين في القوات المشتركة في مدينة الموصل يقومان بخطف المدنيين وابتزاز ذويهم.

كما تواصل ميليشيا الحشد الشعبي جرائمها وانتهاكاتها بحق المدنيين الأبرياء في محافظة نينوى ، فلم يسلم من تلك الجرائم الأطفال أو النساء ، حيث أقدمت هذه الميليشيات على اعتقال 16 طفلا و14 امرأة بذريعة انتمائهم لمسلحي (تنظيم الدولة).

فيما تعرضت القوات المشتركة ، لهجوم عنيف شنه مسلحو (تنظيم الدولة) على مواقع لهم في ناحية القيروان غربي مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، وسط أنباء عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف القوات المشتركة.

الأنبار : وصلت تعزيزات عسكرية جديدة من القوات المشتركة والميليشيات ، اليوم الجمعة ، إلى قضاء الرطبة بمحافظة الأنبار ، وذلك ضمن الاستعدادات لاقتحام مناطق القائم وراوة وعنه غربي المحافظة.

وباتت محافظة الأنبار مرتعا لقوات الاحتلال الامريكي تتحرك فيها كيفما تشاء ، وتنفذ فيها عمليات دون علم حكومة بغداد وهو ما يؤكد عودة الاحتلال الأمريكي للعراق رسميا ، وفي هذا السياق ، قامت قوات احتلال أمريكية بعملية استطلاع للطريق الدولي في مناطق الحامضية والجزيرة شمالي الرمادي ، مركز محافظة الأنبار.

بينما قصفت قوات الاحتلال الأمريكي ، اليوم الجمعة ، بالمدفعية الثقيلة منطقة جزر الطاش جنوب مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار ، بذريعة استهداف مسلحي (تنظيم الدولة).

ديالى : أصبح رفض استفتاء انفصال كردستان جريمة تعاقب عليها القوات الكردية ، وتقوم باعتقال من يعبر عن ذلك ، وفي هذا السياق ، أقر عضو البرلمان عن محافظة ديالى “رعد الماس” بقيام قوة من الأسايش الكردية باعتقال ثلاثة شبان عرب في ناحية قره تبه المتنازع عليها داخل ديالى بسبب رفضهم استفتاء كردستان ، معترفا بأن المعتقلين تعرضوا إلى ضرب مبرح من قبل هذه القوات.

هذا واعتاد مواطنو مناطق شرقي محافظة ديالى على الاستيقاظ على أصوات القصف الجوي الذي يطال مناطقهم ، بذريعة محاربة الإرهاب ، في غضون ذلك ، شنت طائرات الجيش ، اليوم الجمعة ، قصفا عنيفا على حوض الزور شرقي ديالى ، وسط أنباء عن سقوط قتلى وجرحى.

ميسان : انتشرت ظاهرة النزاعات العشائرية بشكل كبير في مختلف محافظات العراق ، نتيجة الإنفلات الأمني ، والعجز الحكومي عن السيطرة عليها ، وفي هذا الإطار ، اندلع نزاع عشائري مسلح في محافظة ميسان ودخل يومه الثاني ، في ظل فشل الحكومة في السيطرة على الأوضاع.

البصرة وديالى : خرجت تظاهرات غاضبة ، اليوم الجمعة ، في محافظتي البصرة وديالى رفضا لاستفتاء كردستان ، حيث أكد المتظاهرون أن إجراء الاستفتاء سيكون أول خطوة على طريق تقسيم البلاد.

بغداد والبصرة : قتل وأصيب أربعة أشخاص ، اليوم الجمعة ، بانفجار عبوة ناسفة في منطقة هور رجب جنوبي العاصمة بغداد ، فيما استهدف مسلحون منزل ضابط شرطة بأسلحة رشاشة ورمانة يدوية ، في منطقة البصرة القديمة بمحافظة البصرة.

سياسي : صادق برلمان كردستان في جلسته التي عقدت ، اليوم الجمعة ، على قرار إجراء استفتاء كردستان بموعده المحدد ، في الـ 25 من أيلول الجاري ، في تحد واضح لحكومة بغداد وللرفض الدولي والإقليمي لذلك الاستفتاء.

وكان برلمان كردستان عقد , اليوم الجمعة , أولى جلساته بعد انقطاع دام لأكثر من عامين , وذلك في ظل مقاطعة كتل التغيير والجماعة الإسلامية والحركة الإسلامية والجبهة التركمانية للجلسة ، بسبب الخلافات.

فيما تتسع دائرة الخلاف بين بغداد وأربيل يوما بعد آخر ، حيث أقر عضو البرلمان عن الحزب الديمقراطي الكردستاني “شاخوان عبد الله” بأن الكتل الكردستانية ستقاطع جلسات البرلمان ، على خلفية قرار إقالة محافظ التأميم “نجم الدين كريم” ، معتبرا القرار سياسيا وليس من صلاحيات البرلمان.

استفتاء انفصال كردستان والخلافات المتصاعدة بشأنه بين أطراف مختلفة في العراق ، أحدث ضجة دولية ، حيث عبرت الكثير من الدول عن رفضها لذلك الاستفتاء ، وفي هذا السياق ، أقر ممثل الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي “بريت ماكغورك” بأن رئيس كردستان المنتهية ولايته “مسعود بارزاني” طالب ببديل للاستفتاء من أجل تأجيله ، معترفا بأنه قدم البديل وهو ضرورة التفاوض بين أربيل وبغداد لحل المشاكل.

كلما اقترب موعد الانتخابات احتدمت الصراعات واشتدت الخلافات بين السياسيين حتى داخل الحزب الواحد بسبب سعي كل طرف لمزيد من المكاسب السياسية والمادية ، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث انقسامات وانشقاقات داخل الكيانات السياسية ، وفي هذا الصدد ، اعترف عضو مجلس محافظة ديالى “رعد المسعودي” ، من القائمة العراقية ، مقرا بالخلافات المتصاعدة داخل القائمة العراقية خلال الفترة الماضية والتي حالت دون تقديم إي إنجاز للمواطن.

مع اشتداد الخلافات بين الكتل والأحزاب الساعية لمزيد من المكاسب السياسية ، قبيل الانتخابات ، تتزايد وتيرة التفجيرات الدامية ، مما يثير الشكوك حول وقوف الساسة وراء هذه التفجيرات ، في غضون ذلك ، أقر عضو البرلمان “علي البديري” بعدم خضوع مواكب المسؤولين أو العجلات التابعة لميليشيا الحشد الشعبي للتفتيش.

لا يكف الفاسدين من ساسة الحكومات التي أعقبت الاحتلال عن سرقة الأموال العامة ، حيث ذهبت أموال طائلة من فائض ميزانيات العراق إلى جيوب هؤلاء الفاسدين ، فقد اختفت أكثر من 360 مليار دولار من فائض الموازنات للسنوات الماضية.

تتعرض العديد من المناطق في محافظة ديالى لانتهاكات صارخة من قبل القوات المشتركة والميليشيات الطائفية ، من حرق وتدمير منازل وتجريف أراض زراعية ، بغية إحداث تغيير ديمغرافي في المنطقة خدمة للمشروع الإيراني في البلاد ، وفي هذا الإطار ، أقر عضو البرلمان عن محافظة ديالى “رعد الماس” بوقوع عمليات تدمير وحرق آلاف المنازل أغلبها للعرب في ناحية جلولاء ، معترفا بتجريف 19 قرية ضمن حدود الناحية.

ساعد غياب الرقابة الحكومية وانتشار الفقر والبطالة في أوساط المجتمع العراقي نتيجة السياسات الفاشلة ، في تنامي ظاهرة تجارة وتعاطي المخدرات في مختلف محافظات العراق ، وفي هذا السياق ، تم اعتقال تاجر مخدارت جنوب شرقي العاصمة بغداد ، وبحوزته أكثر من 650 حبة مخدرة.

اقتصادي : أصبح العراق بلدا طاردا للاستثمار والمستثمرين بعد احتلاله سنة 2003 ، بسبب السياسات الخاطئة التي تدار بها البلاد من قبل الحكومات المتعاقبة ، كما أن مصير الاستثمار والإعمار في العراق يبدو مجهولا في ظل الاجراءات غير المدروسة التي تتخذها حكومة “حيدر العبادي” ، في غضون ذلك ، كشف المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء عن هيكلية ومهام عمل اللجنة العليا للاستثمار والإعمار التي شكلها المجلس مؤخرا ، مشيرا إلى أنها ستتكفل بمتابعة خمسة مشاريع إستراتيجية.

رياضي : اختار مدرب منتخب الناشئين لكرة القدم تحت سن 16 عاما “علي هادي” ، 23 لاعبا لتمثيل العراق في منافسات التصفيات القارية التي ستستضيف مبارياتها النيبال خلال المدة من 20 ولغاية 24 من شهر ايلول الجاري.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات