السبت 23 يونيو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » موجز اخبار العراق »

ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الأحد

ملخص لأهم الأحداث التي جرت في العراق يوم الأحد

الانبار : اثرت العمليات العسكرية ومالحقته من اضرار بالغة في مدنية الفلوجة ومدن محافظة الانبار ، بشكل كبير على حياة المواطنين ، لاسيما ان ذلك يأتي متزامنا مع الاهمال الحكومي المتعمد والتقاعس المستمر في اعادة الاعمار ، مما زاد من شريحة الفقراء في المدينة ، وسط مناشداتهم  للمنظمات الحقوقية (المحلية والدولية ) من اجل اسعافهم وتقديم العون لهم للتخفيف عن معاناتهم الكبيرة .

و يعاني اهم واكبر مستشفى تعليمي في مدينة الرمادي من اهمال واضح وغير مبرر من الجهات المعنية باعادته الى الخدمة ، رغم حجم التخصيصات المالية الكبيرة التي رصدت لاعمار المناطق المتضررة من العمليات العسكرية , ومنها مدينة الرمادي بمحافظة الانبار التي شهدت دمارا واسعا بسبب القصف والمعارك التي حولتها الى ركام .

وفي الوقت الذي حققت فيه ميليشيا الحشد الشعبي بمختلف فصائلها الانتشار الواسع في مدن محافظة الانبار ، بعد السماح لها من قبل السلطات الحكومية (المحلية والمركزية) ، ونفذت مختلف الجرائم المنظمة بحق المدنيين العزل ، خلال الاقتحام المرافق للعمليات العسكرية و بعد الانتهاء منها ، بدأت الميليشيات المسلحة مرحلة جديدة تسعى من خلالها الاستحواذ على الملف الامني باكمله في الانبار وعلى الحدود العراقية السورية ، كي تتمكن من تنفيذ المزيد من اهدافها ومخططاتها المعدة مسبقا للاضرار باهالي المحافظة ، وبدا الامر واضحا من تكرار الخلافات وتصاعدها بين الميليشيات الطائفية والقوات المشتركة من الجيش والشرطة المتواجدة في الانبار .

 

نينوى : مشاهد الدمار والركام شاخصة في كل جانب ، هو الواقع الماساوي لمدينة الموصل القديمة الذي لم يتغير منذ اشهر مضت على انتهاء العمليات العسكرية على الموصل بجانبيها الايمن والايسر في نينوى ، بينما تستمر عمليات البحث عن جثث المدنيين تحت الأنقاض ،  في مشهد مؤلم يعيشه اهالي المدينة ويبعث على خيبة أمل الأهالي، الذين يستنكرون حديث الحكومة عن قرب عودتهم لمناطقهم.

كما ان انتهاء العمليات العسكرية منذ اشهر في مدينة الموصل واطرافها بمحافظة نينوى ، لم يكن بشارة خير لعودة سكان المدينة الى منازلهم التي دمرت بفعل القصف العشوائي والمعارك التي دارت بجانبها ، ورغم مرور الاشهر والايام الا ان غياب الامن والخدمات هو السائد في معظم احياء المدينة بجانبيها الايمن والايسر مما اثار الخوف والتوجس لدى سكان الموصل ومنعهم من العودة لديارهم ، حيث كشفت عضو تحالف القوى العراقية عن محافظة نينوى ” فرح السراج ” ، اليوم الاحد ، ان اجراء الانتخابات في هذه الاجواء التي تشهدها الموصل غير صحيح، مبينة ان (1%) من أهالي نينوى حصلوا على بطاقة الناخب ، لان العائدين الى مناطقهم لم يتجاوز الـ 20 % ، بحسب قولها .

نازحون بلا ماوئ ، يواجهون الشتاء في مخيمات بسيطة لاتقيهم من البرد ولاتحميهم من المطر ، ويواجهون رفضا حكوميا باعادتهم الى مناطقهم بحجة الاحتراز الامني في المناطق والمدن المدمرة والتي تعيث فيها الميليشيات فسادا وترتكب فيها ابشع الجرائم ، وقضاء تلعفر غربي نينوى واحدا من مدن واقضية العراق الذي يفتقد عودة 80 % من سكانه رغم انتهاء العمليات العسكرية منذ اشهر طويلة في المحافظة ، حيث اقرت لجنة المهجرين والمرحلين في مجلس النواب ، اليوم الأحد, بعودة 20% من نازحي قضاء تلعفر غربي نينوى فقط , داعية الحكومة في بغداد إلى تسهيل عودة النازحين من خلال السماح لهم مغادرة مخيماتهم والعودة الى مناطقهم في تلعفر .

 

صلاح الدين : دون رادع او محاسب لما يرتكب من جرائم ، تواصل ميليشيا الحشد الشعبي بمختلف فصائلها انتهاكاتها بحق المدنيين العزل في قضاء طوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين وغيره من المناطق المتنازع عليها بين حكومتي بغداد واربيل ، والتي تمثلت بتفجير المنازل بعد سرقة محتوياتها وخطف المدنيين وابتزازهم ماليا ، حيث زادت حدة هذه الجرائم عقب الاقتحام الاخير لتلك المناطق منتصف شهر تشرين الثاني الماضي عقب انسحاب القوات الكردية منها ، لتشهد ابشع الجرائم وبدوافع طائفية بحته خدمة لاجندات خارجية.

 

التأميم : مختطفون وغائبون لايعرف مصيرهم في مدينة كركوك واطرافها في محافظة التاميم ، عقب اقتحام المدينة من قبل القوات المشتركة وميليشيات الحشد الشعبي في منتصف شهر تشرين الاول من العام الماضي ، وانسحاب القوات الكردية منها ، ماجعلها مسرحا لارتكاب جرائم منظمة بحق سكان المدينة ، ومكانا لتصفية الحسابات بين حكومتي بغداد واربيل اللتان تواصلان سعيهما لفرض السيطرة على المحافظة وضمها اليها .

وانتهاكات ميليشيات الحشد الشعبي بمختلف فصائلها لم تتوقف عن الجرائم المنظمة والسرقة والسطو التي ترتكبها بحق المواطنين في المدن والمحافظات التي تعرضت للاقتحام ضمن العمليات العسكرية الاخيرة ، بل وصل الامر الى الاستحواذ على قطع اراض من تلك المدن ، وبتسهيل حكومي كبير بذريعة اعطائها كنوع من المكافئة لعوائل من قتل من افراد تلك الميليشيات خلال العمليات العسكرية ، مما اثار حفظية مدن العراق لما وراء هذا من نوايا واهداف لتغيير ديمغرافية العراق وتركيبته السكانية .

معاناة النازحين في المخيمات الحكومية لاتنتهي ، فهم دائما بين نقص المستلزمات الاساسية وقلة الدعم الحكومي وتقصير المنظمات الانسانية المحلية والدولية ، ونازحو الحويجة العائدون الى ديارهم في محافظة التأميم ، لايختلف حالهم عن مايعانيه النازحين في المخيمات ، حيث انعدام الخدمات والامن عقب انتهاء العمليات العسكرية والمعارك ومنع بعضهم من العودة الى ديارهم بحجة الاحترازات الامنية وغيرها من الانتهاكات بحقهم زادت من معاناتهم  .

كما خرج العشرات من اهالي ناحية تازة الواقعة جنوبي مدينة كركوك بمحافظة التأميم ، صباح اليوم الأحد، في تظاهرة حاشدة للمطالبة بتحسين واقع الطاقة الكهربائية في الناحية ، والذي يشهد تدهورا كبيرا رغم حلول فصل الشتاء وتخفيف الاحمال على الطاقة الكهربائية مقارنة بفصل الصيف الذي يتطلب توفيرها بصورة اكبر ، مهددين بتحويل تظاهراتهم لاعتصام مفتوح في حال عدم الاستجابة لمطالبهم .

 

بابل : قشة الوعود الانتخابية وإن كانت من باب الدعاية هي مايعلّق سكان ناحية جرف الصخر شمال محافظة بابل آمالهم في العودة إلى ديارهم، التي أرغموا على مغادرتها منذ أكثر من ثلاث سنوات؛ حيث يتسارع برلمانيون وسياسيون باطلاق وعود بعودة النازحين، وذلك مع اقتراب الانتخابات، فيما بدا بأنه ورقة رابحة، وجدت ترحيباً لدى النازحين، رغم تأكيد البعض أن الأمر يندرج فقط ضمن الدعاية السياسية.

 

اربيل : اقدم شاب بعمر يقترب من الاربعين ، في وقت متاخر من مساء امس السبت ، على الانتحار بشنق نفسه داخل منزله في احد الاحياء التابعة لمدينة اربيل في كردستان العراق ، وذلك في تصاعد ملحوظ لعمليات الانتحار في العراق عموما ومحافظات كردستان على وجه الخصوص ، لاسيما في ظل تصاعد الازمة الاقتصادية بسبب التضييق الذي تتعرض له من قبل حكومة بغداد كاجراء عقابي على خلفية اجراء اربيل استفتاء الانفصال خلال شهر ايلول الماضي .

 

ديالى : قتل واصيب نحو عشرة اشخاص ، مساء امس السبت ، بتفجير مزدوج بسيارة مفخخة اعقبه تفجير اخر بحزام ناسف ، استهدف مضيف احد شيوخ العشائر شرق مدينة بعقوبة بمحافظة ديالى ، مالحق ايضا اضرارا بالغة بالمكان والمنازل والسيارات القريبة من مكان الانفجار .

كما ان انفلات الامن وهشاشته ، وسيطرة الميليشيات المسلحة على مقاليد الامور في معظم مناطق ومدن محافظة ديالى ، جعل سكانها في خوف دائم من مصير مجهول ومظلم بانتظارهم ، حيث ازدادت الجرائم المنظمة من قبل تلك المجاميع المسلحة وبتواطؤ حكومي واضح ، في مدن ديالى ، ماينذر بكارثة كبيرة على جميع المقاييس في المحافظة .

 

سياسي : العملية السياسية في العراق وعلى مدار 15 عاما لا تحتوي على ثوابت ومبادئ يفتخر بها العراقيون ، وان اهم مايميزها هو الكذب السياسي ساد جميع مايتعلق بشخصيات الحكومة ، فمزاعم مكافحة الفساد ومحاربته تتبدى دائما ، والوعود والتصريحات سرعان ماتذهب في مهب الريح عقب انتهاء الدورة الانتخابية وفوز المرشحين بالمناصب التي تحقق لهم مايخدم مصالهم الشخصية والحزبية .

و تروم كتل سياسية وعلى رأسها كتلة رئيس حكومة بغداد ” حيدر العبادي” الى الضغط على المحكمة الاتحادية لاصدار قرار قطعي يقضي بموجبه عدم تأجيل الانتخابات لضمان الحصول على مكاسب انتخابية يسعى اليها في الفترة المقبلة , والاستمرار في نهج حكومات مابعد الاحتلال وماشهده العراق خلال السنوات الـ15 الماضية .

كما اقرت عضو التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون ” عالية نصيف ” ، مساء اليوم الاحد، بتسرب جزء من صفقة حنطة الامريكية الـ”فاسدة ” الى محافظة ديالى ، بعد تجهيزها للعراق من قبل شركة ترياكي عبر الباخرة افريكانو في ميناء ام قصر بالبصرة ، مطالبة جهاز الأمن الوطني ووزارة الصحة بإرسال نماذج من الحنطة “الفاسدة” الى مختبرات عالمية لفحصها، ما يكشف خلال اقرارها حجم الفساد المستشري في جميع مفاصل الدولة ووزاراتها ، حتى وصل حد التلاعب بقوت الشعب وحياتهم.

و أكد مصدر في وزارة الخارجية ان سفير العراق في هولندا رفض العودة الى بغداد بعد انتهاء واجبة الدبلوماسي مبيناً انه ترك العمل في السفارة منذ أسبوعين وتوجه الى فرنسا التي يحمل جنسيتها .

استغلال المناصب لتحقيق الاهداف والمصالح الشخصية والحزبية ، اهم مايميز ساسة العراق في جميع الحكومات المتعاقبة مابعد عام 2003 وحتى الان ، حتى انها انتشرت في جميع المؤسسات والدوائر والوزارات دون استثناء ، ومع قرب الانتخابات يجتمع الفرقاء السياسيون في قوائم وكتل ، مستغلين جميع الفرص لتحقيق مايطمحون اليه ،  حيث كشفت مصادر مسربة في تصريح لوكالة يقين للانباء ، مساعي رئيس الوقف السني ” عبد اللطيف الهميم ” خوض الانتخابات المقبلة ، من خلال تأسيس حزب يتم تمويله من اموال الوقف السني ، مستغلا منصبه لتحقيق اهدافه .

كما ان جميع الطرق مشروعة لتحقيق الاهداف السياسية في العراق ، ومنهم رئيس الحكومة في بغداد ” حيدر العبادي ” الذي يسعى للتقرب من المراجع الدينية في محافظة النجف خلال الفترة الحالية لكسب دعمهم له في الانتخابات المقبلة ، ليبقى محافظا على منصبه كرئيس للوزراء في العراق ، مطالبا خلال كلمة القاها عند زيارته النجف العراقيين بالحفاظ على مااسماه ” النصر ودعم الاستقرار الأمني “، متناسيا مايعانيه العراق من انعدام للخدمات واستشراء للفساد وتفاقم لمعاناة النازحين في العراق .

كما يعكف اعضاء التحالف الوطني بمختلف احزابه وكتله السياسية على عقد اجتماعات ولقاءات مكثفة للوصول الى حلول تسهل عليهم خوض الانتخابات المقبلة سعيا منهم للفوز بالمناصب التي تحقق لهم اهدافهم السياسية والحزبية ، رغم خلافاتهم الجوهرية التي يعيشونها تحت مظلة التحالف الواحد والصراعات المستمرة لازاحة بعضهم البعض من طريق العملية السياسية ليحلو مكان بعضهم ويحققو غاياتهم ، حيث اجتمع زعيم ائتلاف دولة القانون “نوري المالكي”، بقيادات التحالف الوطني ، لـ”بحث توفير الظروف المناسبة لإجراء الانتخابات”، حيث حذر المالكي من تأجيل الانتخابات ، وتاثيرها على مستقبل العراق ، بحسب رأيه .

 

انتهاكات حكومية : انتهاء المعارك والعمليات العسكرية في اغلب مدن العراق وعودة افراد ميليشيات الحشد الشعبي الى مدنهم برفقة اسلحتهم ساهم بارتفاع معدلات الجريمة والعنف في مناطق مدن ومحافظات جنوب العراق إلى ثلاثة أضعاف خلال شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي مقارنة بغيره ، حيث اتهم أفراد من ميليشيا الحشد بالوقوف وراء أكثر من نصف الجرائم المرتكبة ، حيث تتصدر محافظات (ميسان والبصرة وبغداد وبابل وذي قار)،  أعلى معدّل للعنف غير المصنّف ضمن الإرهاب، وبواقع 87 جريمة، بينها 19 جريمة قتل عمد و13 جريمة شروع بالقتل أفضت إلى إصابات، فضلاً عن جرائم سرقة وسطو مسلح أو اعتداء على عناصر أمن وموظفين مدنيين أثناء أداء واجبهم، وفقاً لتقارير مسربة من وزارة الداخلية في العراق .

العراقيون يعيشون المعاناة سواء كانوا نازحين او قابعين في الداخل او لاجئين للخارج ، ومعاناة اللاجئين لاتقل اهمية عن غيرهم من ابناء العراق الجريح ، فهموم الغربة تضغطهم واعباء المعيشة ترهقهم، واهمال الحكومة يصلهم ويطال جوانب حياتهم ، ورغم انهم يعيشون خارج البلاد ، الا ان الفرق ليس كبيرا بين مواطني الداخل والخارج ، دون اي ذنب يرتكبوه سوى كونهم ينتمون لبلد يطمع في خيراته الجميع.

 

اقتصادي : عادة ماتلجأ الحكومة لسد عجزها المالي من اموال المواطنين ورواتب الموظفين والمتقاعدين بدلا من مكافحة الفساد الذي تغرق فيه مؤسسات الدولة ، حيث اقر عضو لجنة النزاهة في مجلس النواب ” حيدر الفوادي ” ، صباح اليوم الاحد ، بان موازنة عام 2018 المالية تضمنت استقطاع نسبة 4.8 من رواتب الموظفين والمتقاعدين ، مؤكدا ان من المفترض على الحكومة ان تسد منافذ الفساد بدلاً من استقطاع الرواتب.

كما ان ملف الفساد في مزاد العملة طال الحديث عنه في المشهد الاقتصادي والسياسي ايضا لارتباط المصارف التي تستحوذ على مزاد البنك المركزي العراقي ، بجهات سياسية تمول من خلاله احزابها وميليشياتها وتعود عليها بالربح المالي على حساب اقتصاد البلد ، وماتشهده مزادات بيع العملة الاجنبية وسبائك الذهب مثال واضح على مايجري من عمليات سرقة منظمة في تلك المزادات.

وسعي منها لدعم اقتصاد طهران المتهاوي ، لاسيما في ظل الاحتجاجات الغاضبة التي شهدتها المدن الايرانية مؤخرا ، فأن حكومة بغداد تعتزم تصدير النفط الخام لايران من حقول كركوك بمحافظة التاميم والتي فرضت سيطرتها عليها عقب الاقتحام الاخير من قبل قواتها المشتركة مع ميليشيا الحشد الشعبي منتصف شهر تشرين الاول الماضي ، حيث اكد وزير النفط “جبار اللعيبي “، الأحد، ان العراق سيبدأ تصدير النفط من حقول كركوك الشمالية إلى إيران قبل نهاية يناير ، كانون الثاني الجاري .

 

رياضي : صرح مدرب فريق نفط ميسان “عدي اسماعيل”، اليوم الأحد، حول جاهزية فريقه لخوض مباراته ضمن الجولة السابعة من الدوري العراقي الممتاز امام ضيفه نادي القوة الجوية على ملعب ميسان الاولمبي.

و حقق نادي الزوراء ، اليوم الاحد، فوزه السابع على التوالي ، وذلك من خلال تغلبه على مضيفه زاخو بثلاثة اهداف لهدف واحد ، في المباراة التي احتضنها ملعب زاخو الدولي ، ضمن الجولة السابعة من الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم.

 

عربي : يتواصل القصف المكثف والغارات العنيفة التي يشنها النظام السوري على مدن وبلدات الغوطة الشرقية ولا سيما مدينة حرستا، التي تُحاصر فصائل المعارضة فيها قوات النظام داخل مبنى “إدارة المركبات العسكرية” ، حيث تسببت خلال الساعات الماضية بمقتل واصابة اكثر من  60 مدنيا بينهم نساء واطفال جراء القصف الحربي على الغوطة وتحديدا مدينتي حمورية وعربين شرق العاصمة دمشق.

وكشف تقرير جديد للشبكة السورية لحقوق الإنسان ، اليوم الاحد ، أن النظام السوري وومن خلال قواته العسكرية القى نحو 6245 برميلا متفجرا خلال هجماته على المناطق السكنية في البلاد، على مدار العام  2017 الماضي .

كما كشفت مصادر في المعارضة السورية ، مساء اليوم الاحد ،عن ضرب طائرات مسيرة تابعة لها قاعدة “حميميم” الروسية على الساحل السوري، وذلك للمرة الثانية على التوالي خلال أسبوع ، مبينة أن الطائرات المصنوعة من مواد بدائية، أرهقت منظومة الدفاع الجوي الروسي في عدم رؤيتها، ما مكنها من استهداف القاعدة بكل نجاح .

 

عالمي : الحق مرور عاصفتي كارمن واليونور في فرنسا ، أضرارا لأكثر من 150 الف شخص، وبتكلفة قدرت بنحو 900 مليون يورو في اخر احصائية لاضرار العاصفتين الاخيرتين ، بحسب مااوضح الاتحاد الفرنسي للتامين في بيان له ، عن امكانية تتطور هذه الأرقام بالنظر إلى مخاطر الفيضانات التي ما زالت مستمرة.

و كشفت وزارة النقل الصينية عن فقدان 32 شخصا من الأقل من بينهم 30 إيرانيا، اليوم الأحد، بعد حادث اصطدام في بحر الصين الجنوبي، بين سفينة شحن صينية وناقلة نفط اشتعلت فيها النار، وفق ما أعلنت الوزارة في بيان لها اليوم .

و كشفت هيئة المسح الجيولوجي والرصد الزلزالي الأمريكية في بيان لها ، اليوم الاحد ، ان زلزلا بقوة 5.5 درجة على مقياس ريختير ضرب مناطق واسعة شمال شرق الهند ، دون معرفة الخسائر المادية والبشرية التي خلفها الزلزال .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات