الجمعة 20 أكتوبر 2017 | بغداد 26° C
الرئيسية » التعليم في العراق »

الإفلاس الحكومي ينذر بتوقف القطاعات الصحية والتعليمية في كردستان العراق

الإفلاس الحكومي ينذر بتوقف القطاعات الصحية والتعليمية في كردستان العراق

 

أقرت كتلة التغيير المعارضة ، اليوم السبت ، بأن تأخر الرواتب على الموظفين بسبب الإفلاس الحكومي سيؤدي إلى توقف قطاعي الصحة والتعليم في كردستان العراق ، مؤكدة أن الاوضاع في كردستان تتجه إلى انفجار الوضع المجتمعي.

وقال رئيس الكتلة “هوشيار عبد الله” إن “موظفي كردستان منذ عام 2014 ولغاية اليوم لم يستلموا رواتبهم سوى مراتٍ قليلةٍ ، والحياة باتت شبه معطلة ، ونحن مقبلون على سنة دراسية جديدة وهناك تهديد بالإضراب عن الدوام من قبل الكوادر التدريسية ، والقطاع الصحي أيضاً مهدد بالتوقف عن العمل ، مؤكدا وجود هجرة مستمرة للكفاءات العلمية والأكاديمية الى خارج كردستان ، بسبب عدم الحصول على مستحقاتها المالية”.

واضاف عبد الله ان”حكومتي كردستان والمركز لم يلتزما بالاتفاق النفطي والقوانين التي تنظم عمل العلاقة المالية بين كردستان والمركز واكتفتا بتبادل الاتهامات بشأن قضية النفط ، مشيرا الى ان اليوم اصبح الجميع امام مجموعةٍ من الحقائق المرة، ويعرفون أنه ليست هناك شفافية كافية في ملف النفط بكردستان، ولايوجد أثر لكل عائداته”.

وتابع عبد الله “ولكن المسؤولية الاتحادية تقتضي من العبادي أن لايكتفي فقط بتبادل الاتهامات مع الآخرين عبر وسائل الإعلام ويتبع سياسة المتاركة بدل المشاركة ، فالقضية تتعلق بأرزاق الناس ويجب التعامل مع الشعب الكردي على أنه جزء من هذا البلد ، وكلنا أقسمنا على أن نحافظ على سلامة هذا الشعب”.

يقين نت

م.ع

تعليقات