الإثنين 23 أبريل 2018 | بغداد 16° C
yaqein.net
الرئيسية » سياسة وأمنية »

نائبة: المبالغ المقدمة من بغداد لكردستان غير كافية لحاجة الإقليم

نائبة: المبالغ المقدمة من بغداد لكردستان غير كافية لحاجة الإقليم

لا تزال أزمة رواتب الموظفين في كردستان العراق مستمرة، في ظل وجود عجز مالي كبير في الإقليم ومماطلة الحكومة في بغداد في دفع تلك الأموال، وفي هذا السياق أقرت عضو البرلمان عن الحزب الديمقراطي الكردستاني “نجيبة نجيب”، اليوم الاثنين، بأن المبالغ التي قدمتها الحكومة كرواتب لموظفي إقليم كردستان غير كافية لسد مستحقات موظفي وزارتين، مشيرة إلى أن هناك عجز يتجاوز الـ 600 مليار دينار بالرواتب بين ما يحتاجه الإقليم وما قدمته الحكومة الاتحادية.

وقالت نجيب في تصريح صحفي  إن “موظفي إقليم كردستان وبعد انتظار طويل تم إطلاق مبالغ لرواتبهم بلغت 317 مليار دينار والتي تم تحديد أوجه الصرف فيها بما يعادل 270 مليار دينار كرواتب الموظفين و35 مليار لرواتب البيشمركة”.

وبينت نجيب أن “حاجة رواتب الموظفين هي 898 مليار دينار أي أنه في حال طرح ماتم منحه من الحكومة من الحاجة الفعلية فهنالك عجز يتجاوز ال600 مليار دينار يقابلها عدم وجود واردات نفطية لسد العجز بعد سيطرة الحكومة الاتحادية على منابع النفط”.

وأضافت نجيب، أن “المبالغ التي قدمت لا تكفي لسد رواتب وزارتين فقط بل ربما لاتكفي لسد رواتب كل موظفي وزارتي الصحة والتربية البالغة 200 مليار دينار دون المتراكم السابق الذي هو أضعاف هذا الرقم ورغم أن الوزارتين استكملتا تدقيق أسماء الموظفين لديهم، وهما قطاعين مهمين”.

وأوضحت نجيب أن “الحكومة الاتحادية ماطلت كثيرا برواتب الموظفين وتذرعت بقضية تدقيق الاسماء ورغم استكمال تدقيق وزارتين فلم تصرف رواتبهم كاملة، وتقدمت بأعذار كثيرة وبعد تنفيذ ما اشترطته لم تلتزم بتنفيذ وعودها بشكل كامل”، لافتة إلى أن “ادارة أمور البلد بمزاجية سياسية وحزبية بمحاولة لإرضاء مكون أو قواعد جماهيرية أو حزب على حساب شريحة من الشعب قطعت أرزاقهم هي سياسة خطيرة جدا وستكون هناك عواقب وخيمة على متبنيها”.

وتابعت نجيب، أننا “نتخوف من عدم استمرار حكومة بغداد بصرف باقي الرواتب للأشهر المقبلة لأن سياستها غير واضحة وانتقائية ودون ستراتيجية علمية ومهنية بل مزاجية وارتجالية بإصدار القرارات من شخص واحد”، مشددة على أن “الحكومة والبرلمان دائما ما يتكلمون عن أن رواتب الموظفين خط أحمر، فلماذا رواتب وقوت عوائل موظفي اقليم كردستان غير مهمة لديهم واصبحت الحياة متوقفة بالاقليم وهنالك عوائل لاتجد لقمة العشاء”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات