الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أرامل وأيتام العراق »

مسؤول محلي: مبالغ إعمار الموصل "لا أحد يعلم عنها شيئا"

مسؤول محلي: مبالغ إعمار الموصل “لا أحد يعلم عنها شيئا”

في العراق لوحده ، اموال اعادة اعمار المدن المدمرة ، ودعم النازحين واغاثتهم في مخيمات تفتقد لابسط مقومات العيش ، لاتذهب لمستحقيها ، بل لجيوب حيتان الفساد من ساسة العراق الجاثمين على سدة الحكم منذ اكثر من 15 عاما ، لسرقة ونهب خيراته ، حيث اقر عضو مجلس محافظة نينوى، “عبد الرحمن الوكاع ” ، اليوم الأحد، بأن المبالغ المالية التي خصصتها الحكومة لإعمار الموصل “لا أحد يعلم عنها شيئا”، مبينا ان نازحي مناطق غرب المحافظة لم يعودوا إلى بيوتهم حتى الآن بسبب عدم توفر الخدمات والامن في مناطقهم ، رغم مرور نحو عشرة اشهر على انتهاء العمليات العسكرية في الموصل .

وقال الوكاع في تصريح صحفي ، ان “الأموال التي خصصتها الحكومة من أجل إعادة بناء المناطق المدمرة في الموصل، لا احد يعرف عنها أي شيء”، مبينا ان “المحافظة تشهد تأخراً واضحاً بعمليات إعادة تأهيل البنى التحتية الخاصة بها”.

وأضاف الوكاع ، ان “مجلس نينوى لا يعرف بأمر المبالغ الموجودة في الميزانية الحكومية”، لافتا إلى ان “وزارتي المالية والتخطيط قد وفرتا الصلاحيات لمحافظ نينوى نوفل العاكوب حصرا بالتصرف بأموال الإعمار، أما نحن فلا نعرف أين هي الأموال”.

وتابع الوكاع في تصريحه ، أن “النازحين من مناطق غربي الموصل كالبعاج وتلعفر، لم يعودوا إلى مناطقهم بسبب الوضع الأمني المُقلق، وعدم توفر الخدمات الكافية”.

يشار الى ان التهم الجاهزة للقوات المشتركة وميليشيات الحشد الشعبي وحجج الاعتقال لم تفرق بين رجال او نساء ، كون الاهداف واحدة وهي الحاق الضرر الكبير بالمدن والمحافظات المقتحمة بالعمليات العسكرية وبسكانها ، حيث اقرت قيادة شرطة محافظة نينوى، اليوم الأحد، عن اعتقال تسع نساء في حملات دهم وتفتيش تم شنها في مناطق عدة جنوب مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، بحجة كونهن من المطلوبات للقضاء .

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات