الإثنين 18 يونيو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

المثنى تشكو من سطوة الأحزاب على مقدرات المحافظة

المثنى تشكو من سطوة الأحزاب على مقدرات المحافظة

تخضع المؤسسات والدوائر الرئيسة بمحافظة المثنى لسطوة الأحزاب المتنفذة التي تمارس عمليات النهب والفساد في تلك المؤسسات والدوائر بشكل ممنهج ، وهو ما انعكس سلبا على الواقع الخدمي في المحافظة ، وفي هذا السياق ، أكد المجلس المحلي لناحية السوير شرقي محافظة المثنى ، اليوم الجمعة ، أن الناحية باتت ضحية لتوقف الموازنات الاستثمارية من العام 2012، فضلا عن سطوة الأحزاب المتنفذة على مقدرات المحافظة.

وقال رئيس المجلس “لايذ المطوگي” في تصريح صحفي إن “الناحية ضحية لتوقف الموازانات الأستثمارية منذ عام 2012، فضلا عن غياب المعايير المهنية والفنية الصحيحة، وخضوع اغلب المؤسسات والدوائر الرئيسة بمحافظة المثنى للتأثيرات الحزبية والسياسية التي لها نفوذ حكومي بسلطة المحافظة”.

وأضاف المطوگي أن “ناحية السوير يبلغ عدد سكانها اكثر من 55 ألف نسمة وتعاني من نقص حاد في عدة مجالات خدمية، بسبب توقف التخصيصات المالية وغياب الجانب الفني والمهني وسيطرة المحسوبيات على عمل المديريات بمركز المحافظة، وأبرزها إدارات الكهرباء، رغم المناشدات المتكررة من قبل المجلس المحلي في الناحية لهذه المديرية لحل كهرباء الناحية”.

وأشار المطوگي إلى أن “التاثيرات السلبية لتوقف الموازنة عن الناحية أنعكس سلبا على مجالات وقطاعات عديدة منها، التربية والطرق والماء”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات