الإثنين 11 ديسمبر 2017 | بغداد 9° C
yaqein.net
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

حزب البارزاني يستثمر مشاركة البيشمركة في المعارك لبقاءه في السلطة

حزب البارزاني يستثمر مشاركة البيشمركة في المعارك لبقاءه في السلطة

اتهمت كتلة التغيير الكردية المعارضة ، اليوم الاربعاء ، الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه “مسعود بارزاني ” باستثمار مشاركة البيشمركة في المعارك الدائرة على اطراف مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، لصالح بقاءه في السلطة .

وقالت الكتلة في بيان صدر عنها “يمر عام على الانقلاب الحزبي المشؤوم ضد برلمان كردستان، عندما قامت قوات الاسايش التابعة لحزب “مسعود البارزاني” بمنع رئيس برلمان الاقليم “يوسف محمد صادق” من الدخول الى اربيل عاصمة كردستان ، وبعد ذلك طرد وزراء حركة التغيير الحزب الثاني في كردستان ، من الحكومة ايضا بقرار من المكتب السياسي للحزب، وذلك بسبب الخطوات الجادة التي قام بها البرلمان لحل مشكلة رئاسة كردستان حلا قانونيا عن طريق تعديل قانون الرئاسة، بعد ان قامت خمس كتل برلمانية (التغيير، الاتحاد الوطني الكردستاني، الاتحاد الاسلامي، الجماعة الاسلامية والحركة الاسلامية) بتقديم مشاريع قوانين لتعديل القانون”.

واضافت الكتلة انه “بسبب تشبث البارزاني بكرسي الرئاسة ودون ادنى اعتبار للشرعية، قام حزبه وللمرة الثانية باحتلال المؤسسة التشريعية والرقابية في كردستان ،مبينة ان كل هذا ادى الى حدوث شرخ كبير داخل البيت الكردستاني لتمرير سياساته المتفردة و الاحتكارية في جميع مفاصل الحكم والقطاعات وخاصة النفط والمالية، ما ادى الى تعميق الازمة السياسية والاقتصادية وانعكاست هذه السياسات الحزبية الضيقة على الحياة اليومية للمواطنين الذين يعانون من ازمة مادية خانقة”.

وتابعت الكتلةانه “في الوقت الذي تشارك فية البيشمركة في المعارك ، يقوم الحزب الديمقراطي الكردستاني باستثمار ذلك لصالح مصالحه الحزبية الضيقة من اجل استمرار الوضع الراهن اللا قانوني وغير الديمقراطي فقط لبقاء رئيس حزبهم على كرسي الرئاسة وان تبقى السلطة التشريعية مشلولة للتستر على سياسات التفرد والفساد”.

يقين نت

ب ر

تعليقات