الأحد 22 أكتوبر 2017 | بغداد 31° C
الرئيسية » التعليم في العراق »

انحدار مسيرة التعليم في العراق سببها السياسات الفاشلة لوزارة التربية الحالية

انحدار مسيرة التعليم في العراق سببها السياسات الفاشلة لوزارة التربية الحالية

انتقدت عضو ائتلاف مايعرف بدولة القانون “عواطف نعمة” ، اليوم الخميس، اداء وزارة التربية الحالية ، واصفة اياه بالفاشل ، لاسيما عندما اثبت عجزها على توفير الكتب والمستلزمات المنهجية للطلاب هذا العام ، مؤكدة ان انحدار العملية التعليمية في العراق سببها السياسات الفاشلة التي تتبعها الوزارة المذكورة .

وقالت نعمة في تصريح لها أن “من مهازل الحكومة الحالية ووزارة التربية أنه بعد صرف مليارات الدنانير على طباعة الكتب المنهجية في مطابع عمان وبعد هدر أموال العراق بغير وجه حق، على أبنائنا الطلبة أن يشتروا كتبهم بالسوق السوداء، أو يلجأون الى استنساخها في المكتبات، في سابقة خطيرة تمثل انتكاسة كبرى للمسيرة التعليمية في العراق “.

وأضافت ان “الذي زاد الأمر سوءاً هو الإصرار العجيب لدى الوزير على تغيير المناهج الدراسية كل عام، ما يجعل الوزارة مضطرة الى طبع الكتب المنهجية الجديدة، في حين يدّعي قلة التخصيصات، وبالتالي تباشر مطابع عمان بطباعة الكتب على الرغم من قرار مجلس الوزراء السابق بطباعتها داخل العراق، وهذا سيكون احد أسباب استجواب الوزير “.

وبينت نعمة ان “هذه المشكلة باتت قضية رأي عام وهناك حالة استياء وتذمر لدى الناس عبروا عنها بشكل واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، وأصحاب المطابع العراقية يتساءلون عن أسباب طبع الكتب المنهجية في الخارج رغم قدرتهم على طبعها بأسعار أرخص وتسليمها بشكل أسرع ويلمحون الى أن العمولات التي تقدمها المطابع الأردنية تقف وراء هذه الأزمة “.

يقين نت

ب ر

تعليقات