الأربعاء 18 أكتوبر 2017 | بغداد 29° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

اغلب قادة الكتل والاحزاب السياسية الحالية لايعون معنى الديمقراطية الحقيقي

اغلب قادة الكتل والاحزاب السياسية الحالية لايعون معنى الديمقراطية الحقيقي

اقر عضو جبهة ماتعرف بالاصلاح “عبد العظيم العجمان” ، اليوم الثلاثاء، بان بناء دولة المواطنة والمؤسسات يستوجب انهاء فكرة الاستحواذ والتفرد الحزبي والمحاصصة والمحسوبية داخل الحكومة الحالية ، لافتا الى ان اغلب القيادات السياسية الحالية لاتعي معنى الديمقراطية الحقيقي.

وقال العجمان في تصريح له ان “بعض القيادات السياسية تعاني من داء النفوذ والهيمنة ولاتعي معنا الديمقراطية ، فمازالت تلك التجربة بالعراق متاخرة كثيرا عن نظيراتها بالدول ذات الديمقراطيات الحقيقية”.

واوضح ان “شخص بمجرد ان يتولى منصب وزارة يكون اول تفكيره وهاجسه هو بسط نفوذه وهيمنة جهته السياسية او الحزبية او المكوناتية بدل ترتيب الوزارة لخدمة المصلحة العامة”.

واشار الى انه “من المفترض ان يكون فقط رئيس الوزراء سياسي لكن مانراه ان كل ماموجود بمكتبه من مدراء وصولا الى اصغر موظف هم سياسيين ايضا من نفس حزبه ، مؤكدا ان فكرة النفوذ هي فكرة مستحوذة على حكومات المنطقة ومنها العراق واذا ما اردنا الانتقال فعليا الى دولة مؤسسات ومواطنة فعلينا ان نبدأ من الحاكم ومكتبه”.

يقين نت

ب ر

تعليقات