الخميس 14 ديسمبر 2017 | بغداد 11° C
yaqein.net
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

الحكومة الحالية تستعد لاستقبال الزائرين الإيرانيين بعشرات المفارز الطبية وسيارات الإسعاف

الحكومة الحالية تستعد لاستقبال الزائرين الإيرانيين بعشرات المفارز الطبية وسيارات الإسعاف

 

تستعد الحكومة الحالية لاستقبال الزائرين الإيرانيين ، بنشر 44 مفرزة طبية و126 عجلة إسعاف ، في حين تشكو مخيمات النازحين من المحافظات المنتفضة إهمالا حكوميا متعمدا على جميع المستويات أبرزها الصحية والغذائية ، ما يجعلها تفتقر لأبسط مقومات الحياة.

وقال مدير قسم العمليات في دائرة صحة كربلاء الحالية “مازن عبد الجبار” إن “الدائرة باشرت بتنفيذ خطتها الخاصة بالزيارة ، بمشاركة ملاكاتها الطبية والتمريضية كافة ، مشيرا إلى أن المستشفيات الستة التابعة للدائرة بالمحافظة دخلت في حالة الانذار فضلاً عن مستشفي الكفيل وزين العابدين ، التابعتين للعتبتين الحسينية والعباسية اللتين ستكونان مراكز للطوارئ”.

وأضاف عبد الجبار أن “الدائرة نشرت 44 مفرزة طبية و96 عجلة إسعاف في مناطق متفرقة من مركز المدينة ومحاورها الثلاثة باتجاه بغداد وبابل والنجف ، في حين ستنشر دوائر صحة المحافظات الثلاث 30 عجلة أخرى على طرقها المؤدية لكربلاء ، مبيناً أن هناك 46 فرقة رقابة صحية ستتابع المواد لغذائية التي تقدم للزائرين ونشر الوعي الصحي من خلال المنشورات”.

وتابع عبد الجبار أن “وزارة الصحة رفدت الدائرة بفرق جراحية باختصاصات نادرة وأخرى لمعالجة السموم لتوزيعها على مستشفيات المحافظة ، فضلا عن استنفار الفرق الجراحية في مستشفيات محافظتي بابل والنجف تحسبا لأي طارئ ، لافتاً إلى أن المراكز الصحية الموجودة في مدن الزائرين التابعة للعتبتين الحسينية والعباسية ستكون مراكز طوارئ تتواجد فيها فرق طبية من محافظات ميسان والمثنى والبصرة وديالى وبغداد الرصافة”.

من جانبه قال المدير العام لصحة كربلاءالحالية “صباح الموسوي” إن “اتفاقا بين وزاة الصحة ونظيرتها الإيرانية أبرم لدعم دوائر صحة المحافظات الجنوبية بعدة مستشفيات أو مفارز متنقلة لتقديم الخدمات الطبية للزائرين السائرين إلى كربلاء ، مبيناً أن الحكومة المحلية في كربلاء اتفقت هي الأخرى مع الجانب الإيراني ، على إرسال 16 طبيبا مختصا إلى مدينة الحسين الطبية في المحافظة فضلاً عن 26 مترجماً للغة الفارسية”.

يقين نت

م.ع

تعليقات