الأربعاء 18 أكتوبر 2017 | بغداد 29° C
الرئيسية » ازمة تفتت المجتمع العراقي »

علاوي: ما يشهده العراق الان لا يقل خطورة عن أسلحة الدمار الشامل التي احتل بسببها

علاوي: ما يشهده العراق الان لا يقل خطورة عن أسلحة الدمار الشامل التي احتل بسببها

اقر نائب رئيس الجمهورية الحالي ، وزعيم ائتلاف مايعرف بالوطنية ” اياد علاوي” ، اليوم الخميس ، ان مايمر به العراق منذ عام 2003 وحتى الان ، من تدهور امني وانتشار لاعمال العنف وتنامي ظهور المجموعات المسلحة والميليشيات الطائفية فيه ، لايقل خطورة عن اسلحة الدمار الشامل التي احتل بسببها ،بذريعة من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا .

وقال علاوي في تصريح له بمؤتمر صحفي إن “ما يشهده العراق من تناقضات ومشاكل سياسية وحروب وصراعات طائفية ومذهبية لا يقل خطورة عن مخاطر اسلحة الدمار الشامل التي كانت ذريعة وسببا في احتلاله ”.

وأضاف علاوي ان “ العراق اصبح بلدا متاخرا ومتخلفا كثيرا عن بقية دول العالم وبخاصة في مجال العلوم والاكتشافات وما يشهده العالم من متغيرات اقتصادية وعلمية، لاسيما في ظل تنامي الميليشيات الطائفية والعشائرية التي اصبحت تديره وتتحكم بامنه واستقراره”،بحسب تعبيره.

يقين نت

ب ر

تعليقات