السبت 21 أكتوبر 2017 | بغداد 26° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

تورط الحكومة الحالية وميليشياتها بارتكاب جرائم حرب تثبته الادلة والوثائق في كل مرة

تورط الحكومة الحالية وميليشياتها بارتكاب جرائم حرب تثبته الادلة والوثائق في كل مرة

أكّد مسؤول قسم الثقافة والإعلام في هيئة علماء المسلمين في العراق ، الدكتور (عبد الحميد العاني)، أن هذه ليست المرة الأولى التي تنفي فيها الحكومة الحالية وقيادة اجهزتها القمعية والميليشياوية وقوع انتهاكات انسانية وارتكاب جرائم حرب بحق المدنيين في المحافظات التي تتعرض لعدوان انتقامي غاشم، ولكن في كل مرة تظهر الوثائق والأدلة التي تؤكد هذه الانتهاكات، بالإضافة إلى تقارير منظمات حقوقية محلية ودولية تثبت وقوع انتهاكات بحق شريحة أو طائفة من الشعب العراقي.

وأضاف الدكتور العاني في حديث خاص أدلى به لموقع (الجزيرة نت) أن” هيئة علماء المسلمين لم تتهم الحكومة الحالية والميليشيات إلا بناءًا على أدلة قوية، منها تقارير المنظمات الدولية، بالإضافة إلى شهادات النازحين الذين تعرضوا لانتهاكات وأرغموا على الرضوخ لممارسات تحت ظروف إنسانية صعبة، معبرًا عن تعجبه من من أن يأتي الرد على هذه الاتهامات من قبل الميليشيات نفسها التي يتبجح أفرادها بنشر صور لانتهاكاتهم.

وذكّر الدكتور العاني خلال حديثه عن حقيقة مايتعرض له المدنيون والأطفال في العراق  بـ “المقطع الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، الذي أظهر قيام الأجهزة الحكومية بدعس أحد الأطفال بدبابة، وبمقطع آخر يظهر قيام أفراد من تلك الأجهزة بضرب طفل بمطرقة من الحديد، بالإضافة إلى صور أخرى من الانتهاكات كالضرب والإهانات وحتى الإعدامات أمام أعين الناس، لافتًا إلى أن منظمات دولية  على غرار “هيومن رايتس ووتش”، وثقت جرائم الحكومة والمليشيات الطائفية في تقارير عديدة، واتهمتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية”.

يقين نت

ب ر

تعليقات