الجمعة 18 أغسطس 2017 | بغداد 45° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

إقرار قانون الحشد الشعبي يصعد الخلافات داخل البرلمان الحالي

إقرار قانون الحشد الشعبي يصعد الخلافات داخل البرلمان الحالي

 

أقر ائتلاف ما يعرف بمتحدون للإصلاح الذي يتزعمه “أسامة النجيفي” بأن قانون ما يعرف بالحشد الشعبي يضر بالعملية السياسية الحالية وفيه مساوئ على استقرار البلد ، داعيا نوابه لمقاطعة جلسة البرلمان الحالي الخاصة بالتصويت عليه ، وهو ما يكشف استمرار الخلاف الكبير وتصاعده بين الأحزاب الحالية بشأن ذلك القانون.

وقال الائتلاف في بيان إن “مجلس النواب يعتزم التصويت على قانون للحشد الشعبي في جلسته ليوم السبت ، مبينا ان هذا القانون يضر بالعملية السياسية وفيه مساوئ على استقرار البلد ذلك أنه يخل بالمؤسسات كوزارتي الدفاع والداخلية ، ويجعله جهازا موازيا أقوى من الجيش وبشكل لا يخلو من الانتماءات الحزبية والعقائدية التي يمكن أن تؤثر على أدائه في المستقبل ، فضلا عن اخلاله بالتوازن في المؤسسة الأمنية”.

واضاف البيان أن “بناء أية مؤسسات عسكرية جديدة خارج الجيش سيكون لها تبعات منها تشتت في الادارة السليمة ، ما يضعف في النتيجة دور الجيش ، لافتا إلى أن الاصرار على تشريع القانون في هذا الوقت بالذات فيه الكثير من الانحراف عن التسويات المطلوب عقدها في المستقبل بين الأطراف العراقية لتحقيق الاستقرار والنهوض بالبلد ، داعيا اعضاءه الى مقاطعة جلسة مجلس النواب ، وعدم التصويت على القانون بصيغته الحالية ، ورفض المشروع”.

وحذر الائتلاف من خطورة الاقدام على تشريع قانون الحشد بطريقة تعتمد على حشد أغلبية في مجلس النواب ، يحدوه الأمل في انتصار صوت العقل ، وروح الشراكة الوطنية ، والحرص على مؤسسات الدولة”.

يشار إلى أن البرلمان الحالي قد أعلن ، يوم أمس الجمعة ، أن جدول أعمال جلسة ، اليوم السبت ، يتضمن التصويت على قانوني الموازنة العامة لعام 2017 وما يعرف بالحشد الشعبي.

يقين نت

م.ع

تعليقات