الأربعاء 23 أغسطس 2017 | بغداد 28° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

ائتلاف المالكي يعترف بعدم حسم الموازنة لاسباب سياسية وليست مالية

ائتلاف المالكي يعترف بعدم حسم الموازنة لاسباب سياسية وليست مالية

أعترفت عضو ائتلاف مايعرف بدولة القانون ” ابتسام الهلالي ” ، صباح اليوم الاربعاء ، بإن الخلاف السياسي المتصاعد والحاصل  بين الساسة الحاليين ، على مسألة إقرار الموازنة المالية العامة المقبلة ، هو خلاف سياسي وليس مالي ، يعود لتضارب المصالح بينهم.

وقالت الهلالي في تصريح صحفي إن “من بين الخلافات حول إقرار الموازنة هي رواتب البشمركة التي كان من المفترض ان يستلموا رواتبهم من كردستان ، وفي حالة انضمامهم إلى وزارة الدفاع فحينها ينصاعون الى تعليمات رئيس الوزراء ووزير الدفاع وتكون رواتبهم من الحكومة في بغداد ، لكن الكرد طلبوا ان يكون لهم نسبة من القوات البرية ومن الأموال التي تعود للقوات البرية مما ادى الى عزل المادة من قبل التحالف الوطني وانسحاب الكتلة الكردستانية، ومن ثم تم التوصل الى ان تكون قوات البيشمركه تحت أمرة وزارة الدفاع”.

وأشارت الى  ان “الخلاف حول عدم إقرار الموازنة وتأجيلها الى ، اليوم الأربعاء هو خلاف على نسبة (35%) التي وضعها المكون السني في قانون الحشد الشعبي والتي تم رفضها بشكل قاطع من قبل التحالف الوطني ولم يصوت عليه “.

وبينت الهلالي ايضا ان “هنالك خلاف قائم يخص نفط كركوك وان كردستان يرفض إعطاء نفط كركوك للحكومة في بغداد ، والحكومة بدورها تطالب بعودة نفط كركوك للموازنة او اليها “.

يقين نت

ب ر

تعليقات