الأربعاء 18 أكتوبر 2017 | بغداد 29° C
الرئيسية » انتهاكات الميليشيات في العراق »

حزب الدعوة الحالي يهدد باقتحام انصاره محافظة البصرة والقضاء على من طالب بطرد المالكي

حزب الدعوة الحالي يهدد باقتحام انصاره محافظة البصرة والقضاء على من طالب بطرد المالكي

هددت عضو حزب الدعوة الحالي ” زينب عارف البصري “، اليوم الخميس ، باقتحام انصار حزبها لمحافظة البصرة والقضاء على كل من تظاهر بوجه زعيم الحزب “نوري المالكي” ، وطالب بطرده من المحافظة ، خلال زيارته الاخيرة لها ، وفي مشهد تكرر بمحافظات ذي قار وميسان ، تعبيرا من جماهير الجنوب عن رفضهم وسخطهم على المالكي الذين وصفوه بالكاذب وسارق المال العام .

وقالت البصري في تصريح صحفي إن “المالكي زعيم ائتلاف دولة القانون الذي يمتلك 104 مقاعد في مجلس النواب ، وكل مقعد يمثل 100 ألف مواطن، لافتة إلى أن من واجب المالكي أن يكون متواصلا مع الجماهير، الأمر الذي دعاه لزيارة الناصرية والعمارة والبصرة”.

وأضافت البصري أن “التظاهرات التي جرت في البصرة “طامة كبرى”، مشيرة إلى أن الشيء الملفت في البصرة انه لم تكن هناك سلطة لإدارة المحافظة وما حدث هو فلتان أمني ، مؤكدة ان حزب الدعوة لديه جمهور غاضب، وبامكانه اقتحام المحافظة والقضاء على من شارك وساهم في دعم الانفلات الامني “.

وشهدت محافظة البصرة، السبت الماضي ، تظاهرة ليلية قرب ديوان المحافظة احتجاجاً على زيارة المالكي، وطالبوه بمغادرة المحافظة، فيما رددوا هتافات غاضبة ضده ، واصفين اياه بالسارق والكذاب ، فيما عد حزب الدعوة الحالي ، المتظاهرين ضد المالكي بأنهم “خارجون عن القانون” وميليشيات يجب ان تباد ، متوعدا اياهم بـ”صولة فرسان أخرى” لتصفيتهم.

يقين نت

ب ر

تعليقات