الخميس 19 أكتوبر 2017 | بغداد 22° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

القانونية البرلمانية : الجنسية المزدوجة لاتزال تحمي الفاسدين رغم تعارضها مع الدستور

القانونية البرلمانية : الجنسية المزدوجة لاتزال تحمي الفاسدين رغم تعارضها مع الدستور

اعترف رئيس اللجنة القانونية في البرلمان الحالي ” محسن السعدون” ، اليوم الخميس، بان الجنسية المزدوجة لاتزال تحمي الساسة الفاسدين والمتورطين بهدر وسرقة المال العام ، على الرغم من تعارض وجودها مع فقرات الدستور الحالي ، لكنها لازالت وسيلة حماية لاي فاسد من المحاسبة .

وقال السعدون في تصريح صحفي ان “ابرز القوانين التي هناك اختلافا على تشريعها هو قانون الجنسية المزدوجة وعلى رئاسة البرلمان والكتل السياسية ان تتحمل مسؤوليتها لتشريعه “.

واضاف السعدون ان “هناك تدخلات من جهات سياسية كثيرة حالت دون تشريع قانون التخلي عن الجنسية المزدوجة ، مشيرا الى ان الدستور ينص على ان لاتسلم المناصب السيادية لاصحاب الجنسية المزدوجة شرط تخليهم عنها”.

وتابع ان “الكثير من المتهمين بالفساد من السياسيين حمتهم الجنسية الاخرى التي يحملونها ، لافتا الى ان سفراء العراق يحملون جنسيات من نفس البلد الذي يمثلون العراق فيه وبالتالي لايراعون مصالح بلدهم بالدرجة الاولى”.

يقين نت

ب ر

تعليقات