الخميس 24 أغسطس 2017 | بغداد 27° C
الرئيسية » المشاريع المتوقفة والوهمية في العراق »

تحالف سياسي جديد يجمع بين زعيم ميليشيا العصائب واحزاب كردية بارزة

تحالف سياسي جديد يجمع بين زعيم ميليشيا العصائب واحزاب كردية بارزة

اقر زعيم ميليشيا عصائب أهل الحق ” قيس الخزعلي “، اليوم الخميس ، بأن المرحلة المقبلة ستشهد تحالفات سياسية جديدة وغير متوقعة ، ومنها تحالفه الجديد مع احزاب كردية بارزة ومنها الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة “جلال الطالباني” ، وحركة التغيير الكردية ، واصفا الامر بالطبيعي وغير الصعب ، لاسيما وان التحالفات لاتحدها الحدود ، وان التوافقات الكبيرة التي حصلت مؤخرا بين قيادات ميليشيا مايعرف بالحشد الشعبي والنظام في سوريا ، بذريعة الدفاع عن ارض سوريا ضد الارهاب دليل على ذلك .

واكد الخزعلي في تصريح صحفي  إن “الطرف الكردي الآن لم يعد طرفا موحدا سياسيا، وهناك طرف بارزاني وهو الحزب الديمقراطي الكردستاني ، بتوجهاته المعروفة باتجاه التقسيم والانفصال وعلاقته مع إسرائيل، وتعاونه وتعامله مع كافة المشاريع التي تريد الضرر للعراق،  وهناك طرف آخر ضده ومتمثل بالاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة “الطالباني ” والتغيير المعارضة ، والعلاقات تتقدم من طرفنا بشكل أفضل مع هذا الطرف الثاني”.

وتابع الخزعلي “ان الفترة المقبلة ستشهد وضع سياسي مختلف، ويشمل تحالفات بين الأطراف السياسية من (الشيعة والسنة والكرد) ، وان المرحلة المقبلة ستشهد تكوين تحالف يجمعنا بهم ، لاسيما وان طرف “البارزاني” أصبح الأضعف، و بدا يضعف أكثر فأكثر، داخل كردستان ، وبدا هذا حتى على وضعه المركزي”.

وأوضح الخزعلي أن “الحشد أصبح مؤسسة قانونية يعني ليس بعيدا أو غريبا أو مستغربا أن يتواجد في العراق او في سوريا اوايران او لبنان ، في اطار التعاون بين الدول الشقيقة لمحاربة الارهاب من اجل مصلحة الجميع “.

يقين نت

ب ر

تعليقات