الأحد 20 أغسطس 2017 | بغداد 41° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

اتهامات جديدة للتجارة الحالية بعقد صفقات فاسدة لتوريد مفردات البطاقة التموينية

اتهامات جديدة للتجارة الحالية بعقد صفقات فاسدة لتوريد مفردات البطاقة التموينية

 

اتهمت عضو البرلمان الحالي عن ائتلاف دولة القانون “عالية نصيف” ، اليوم الثلاثاء ، وزارة التجارة الحالية بإبرام صفقات فاسدة مع شركات غير رصينة لتجهيزها بمفردات البطاقة التموينية ، معترفة بأن هذه الصفقات تشبه تلك التي أبرمت مع الشركة التي قامت بتجهيز العراق بالأرز الهندي الفاسد ، وهو ما يعكس حجم الفساد الكبير في الوزارة الحالية وجميع الهيئات والمؤسسات الحكومية.

وقالت نصيف في تصريح صحفي إن “وزارة التجارة تقوم بوضع شروط معقدة جدا امام الشركات الرصينة في خطوة لابعادها عن ساحة التعاقدات ، وافساح المجال للشركات غير الرصينة للدخول بدلا عنها ، مشيرة الى ان الشركات الرصينة ليست بحاجة الى ابرام صفقات مالية الى سماسرة الوزارة مقابل الحصول على فرصة للتعاقد بعكس الشركات غير الرصينة التي تكون دائما مستعدة لدفع الاموال لتوريد بضاعتها الرديئة”.

وأضافت نصيف أنها “طالبت رئاسة مجلس النواب بتقديم موعد استجوابها لوزير التجارة المزمع إجراءه في الثالث عشر من شهر ايار المقبل ، مشيرة الى ان الادلة المتوفرة لديها فضلا عن اهمية الاستجواب باعتباره موضوعا حيويا يمس قوت الشعب العراقي يستوجب على رئاسة المجلس ادراجه على جدول اعمال المجلس باسرع وقت ممكن”.

وتابعت نصيف أن “تحديد رئاسة مجلس النواب كل 15 يوما لاجراء الاستجواب امر يثير الكثير من علامات الاستفهام ومن شانه ان يمكن المستجوب من توفير الذرائع والحجج لتاجيله كما حصل في استجواب رئيس هيئة الاتصالات”.

يشار إلى أن وزارة التجارة الحالية متورطة في صفقة الأرز الهندي الفاسد الذي دخل البلاد وتم توزيعه على المواطنين ضمن مفردات البطاقة التموينية.

يقين نت

م.ع

تعليقات