الإثنين 21 أغسطس 2017 | بغداد 46° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

بسبب قضايا فساد... رئيس مجلس كربلاء الحالي في جلسة استجواب الاسبوع المقبل

بسبب قضايا فساد… رئيس مجلس كربلاء الحالي في جلسة استجواب الاسبوع المقبل

صوت مجلس محافظة كربلاء الحالي بالاجماع ، امس الثلاثاء ، على تحديد جلسة استجواب لرئيس المجلس ، عضو حزب الدعوة الحالي ” علي المالكي” الاسبوع المقبل ، لثبوت تورطه بقضايا فساد مالي واداري ، مايؤكد سياسة التسقيط بين الاحزاب والائتلافات السياسية الحالية ، لاسيما ائتلاف “نوري المالكي” وتيار “مقتدى الصدر” ، من خلال كشف فضائح فسادهما قبيل الانتخابات القادمة .

وقال مصدر مطلع بتصريح صحفي  ان “مجلس محافظة كربلاء وخلال جلستة الاعتيادية التي عقدها ، امس الثلاثاء ، صوت باجماع اعضائه على استجواب رئيس المجلس “علي المالكي”.

واضاف المصدر ان “التصويت الذي كان باغلبية مطلقة سيكون موعده يوم الاحد المقبل ، لوجود شبهات فساد مالي واداري كبيرة “.

يذكر ان مجلس محافظة كربلاء الحالي ، حاول خلال الفترة السابقة من استجواب المحافظ الحالي مرتين، الا ان ذلك لم يتحقق بسبب اعتراض الكتل السياسية واختلال النصاب القانوني ومن اهمها كتل حزب الدعوة واعضاء مايعرف بدولة القانون في المجلس ، والذين اكدوا ان مايجري تجاه المحافظ من قبل كتلة الاحرار التابعة لمايعرف بالتيار الصدري هو تسقيط سياسي ، ردا على اقالة محافظ بغداد “علي التميمي ” التابع للتيار المذكور لفساده .

يقين نت

ب ر

تعليقات