الخميس 19 أكتوبر 2017 | بغداد 30° C
الرئيسية » المشاريع المتوقفة والوهمية في العراق »

الفساد الحكومي والفشل الذريع يحولان دون انجاز مشروع تحلية المياه في البصرة

الفساد الحكومي والفشل الذريع يحولان دون انجاز مشروع تحلية المياه في البصرة

اعترف رئيس مجلس محافظة البصرة الحالي “صباح البزوني ” ، اليوم الخميس ، بفشل مجلسه  والشركات العالمية في انجاز وتنفيذ مشروع محطة تحلية المياه العملاقة في محافظة البصرة ، متذرعا بالازمة المالية الخانقة التي تعصف بالعراق بسبب انخفاض اسعار النفط العالمية ، في حين ان الاسباب الحقيقية التي تقف وراء عدم انجاز المشروع وغيره من المشاريع هو الفساد المالي المنتشر والفشل الحكومي الذريع الذي يقف عائقا باستمرار امام اي انجاز في العراق .

وقال البزوني في تصريح صحفي  ” ان الحكومة المحلية في البصرة تلتقي الوفد تلو الاخر والشركة تلو الاخرى في مساعي لتنفيذ مشروع محطة تحلية يتناسب مع ملوحة مياه شط العرب ومياه البحر الا ان تلك الجهود فضلا عن المقترحات المقدمة من الوفود الزائرة تصطدم بعائق عدم توفر الاموال اللازمة لانشاء مثل هكذا مشروع خاصة وان ابناء محافظة البصرة لاسبيل لهم لشرب مياه صحية نقية الا بتنفيذ محطات تحلية”.

واضاف البزوني ” ان مايجري في محافظة البصرة من عرقلة واضحة لمشاريع ميناء الفاو الكبير ومحطات تحلية المياة والقناة الاروائية، فضلا عن استمرار توقف معامل البصرة الاستراتيجية يجعل الشكوك تراود حكومة البصرة المحلية من ان هناك اياد خفية تتلاعب بمصير ابناء محافظة البصرة “.

يذكر منظمات حقوقية دولية قد حذرت مرارا وتكرارا من تفاقم الوضع الانساني في البصرة بسبب انتشار الملوحة الكبير في مياهها ، نتيجة للمد الملحي القادم من الخليج العربي بسبب انخفاض منسوب نهري دجلة والفرات وقطع ايران لبعض الروافد المائية الى العراق ، مطالبة الحكومة وادارة المحافظة الحاليتين بايجاد حلول سريعة لانقاذ اهل المحافظة ، ولكن دون جدوى .

يقين نت

ب ر

تعليقات