الجمعة 18 أغسطس 2017 | بغداد 44° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

ائتلاف علاوي يتهم العبادي والجبوري بعدم الجدية في محاربة اللصوص

ائتلاف علاوي يتهم العبادي والجبوري بعدم الجدية في محاربة اللصوص

اتهم “حامد المطلك ” عضو ائتلاف ما يعرف بالوطنية الذي يتزعمه “إياد علاوي ” ، اليوم الجمعة ، كلا من رئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” ، ورئيس البرلمان الحالي “سليم الجبوري” ، بعدم الجدية في محاربة اللصوص، ما يشير الى استشراء الفساد في الكيانات السياسية الحالية وتصاعد حدة الصراعات بينها بسبب الخلاف على المصالح الشخصية .

وقال عضو الائتلاف “حامد المطلك” ، في تصريح صحفي إن “حالة التقشف والمحاسبة تحصل على المواطن البسيط فقط وليس على المسؤولين أو المتنفذين”.

وبين المطلك أن “ما يجري من ظلم وحيف على الشعب هو نتيجة لسوء إدارة أولئك المتحكمين بمصيره وبثروات البلد”.

وبين المطلك أن “حالة التقشف لا تشمل الطبقات الحاكمة ويقتصر تطبيقها على المواطن البسيط الذي هو بالأصل يجد صعوبات في الحصول على لقمة عيشه، مبينا أن تبادل الاتهامات بين رئيسي السلطتين التنفيذية والتشريعية هو أمر غير صحيح”.

واوضح  المطلك، ان “على رئيسي السلطتين التنفيذية والتشريعية عرض مسؤول واحد فقط من كبار وعتاة السراق واللصوص على الرأي العام وشاشات التلفاز إن كانا جادين فعليا بمحاربة الفساد والحرص على ثروات الشعب، فلا نريد فقط كلام وسجالات بل نريد فعل حقيقي يلمسه المواطن”.

يذكر ان رئيس البرلمان الحالي “‏سليم الجبوري ” ، انتقد الاربعاء الماضي، تصريحات رئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” الاخيرة ، بشأن وجود فساد مالي وإداري في صرف الاموال المخصصة في ابواب الموازنة للعام الجاري ، واتهام رئاسة البرلمان بالاستحواذ وسرقة 50 مليار دينار لصالحها من خلال التلاعب واخفاء هذه المبالغ الكبيرة بالموازنة المالية للعام الجاري ، بشكل غير مرئي وتحت مسميات ” الفقراء” ، واصفاً تصريحات العبادي بالمبهمة ، وداعيا لعقد جلسة علنية ومباشرة والحضور في  مبنى البرلمان الحالي لكشف حقائق ابواب صرف الموازنة المالية ومن هي الجماعات التي تستحوذ على اموال الموازنة في العراق ، بما يكشف ذلك استمرار الخلافات بين الجانبين منذ اندلاع ازمة البرلمان الحالي واقالة الجبوري من منصبه عقب اقتحام انصار مايعرف بالتيار الصدري مقره في المنطقة الخضراء ومن ثم اعادته الى منصبه صفقة سياسية.

 

يقين نت

م

تعليقات