الإثنين 18 ديسمبر 2017 | بغداد 14° C
yaqein.net
الرئيسية » العمليات العسكرية ضد المدنيين »

العدوان على الموصل جاء لتنفيذ أجندات خارجية وتغيير ديمغرافية مناطق بعينها

العدوان على الموصل جاء لتنفيذ أجندات خارجية وتغيير ديمغرافية مناطق بعينها

 

أقر عضو البرلمان الحالي عن كتلة الوركاء “جوزيف صليوا” ، اليوم الأحد ، بأن العدوان الانتقامي على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى ، والمستمر منذ أكثر من خمسة أشهر ، جاء لتنفيذ أجندات خارجية وفي مقدمتها الأجندة الإيرانية ، وتغيير ديمغرافية مناطق بعينها في المحافظة.

وقال صليوا في تصريح صحفي إن “الخلافات السياسية وعدم ادارة دفة البلد بحكمة ، وصراعات كل طرف للحصول على مكاسبه ، اثرت بشكل كبير على موعد حسم معركة الموصل التي كان من المفترض ان تنتهي قبل عدة اسابيع”.

أضاف صليوا أن “الجيش وكل الفصائل المشاركة بالمعركة لم تستكمل اقتحام نينوى منذ عدة شهور ، مشيرا الى ان تأخر حسم معركة اقتحام نينوى هو مؤشر خطير ودليل واضح على سوء الادارة للمعركة ، والتي يدفع ثمنها المواطن البسيط ، متهما القوات المشاركة في اقتحام نينوى بالقول كل فصيل بمعركة نينوى يتحرك وفق اجندات ومصالح وهنالك غايات واضحة من بعض الجهات للحصول على موطأ قدم في مناطق معينة”.

وتابع صليوا أن “هناك غايات مخفية ومبطنة للتغيير الديموغرافي يقابلها غياب للتنسيق المشترك على الارض رغم انه من المفترض ان تكون هنالك قيادة مركزية مشتركة ، معتبرا انه لا يجوز حصر مناطق ضمن خطة المعركة بجهات معينة ، وتمنع جهات اخرى من الدخول اليها”.

يقين نت

م.ع

تعليقات