الخميس 19 أكتوبر 2017 | بغداد 15° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

تحالف القوى : الموصل مأساة العصر الحديث والحكومة أخفقت بشكل واضح في إنقاذ المدنيين

تحالف القوى : الموصل مأساة العصر الحديث والحكومة أخفقت بشكل واضح في إنقاذ المدنيين

اعترف عضو البرلمان الحالي عن ما يعرف بتحالف القوى العراقية “أحمد الجربا”، اليوم الاثنين، بأن ماتشهده مدينة الموصل مركز محافظة نينوى هو مأساة العصر الحديث ، مقرا بأن الحكومة الحالية فشلت في إنقاذ المدنيين حيث تشهد المدينة موتا محدقا بالآلاف من سكانها وسط انعدام الغذاء والدواء ، وذلك في ظل العمليات الانتقامية الغاشمة التي تشنها القوات الحكومية على المدينة وأهلها.

وقال الجربا في تصريح صحفي إن “الموصل تمر بكارثة حقيقة لم يشهد لها تاريخ العراق من مثيل، وسط اخفاق حكومي واضح اتجاههم فضلا عن موقف مخجل من المجتمع الدولي، مبينا ان “مأساة مدينة الموصل هي مأساة العصر الحديث”.

واضاف الجربا ان “هناك المئات من المدنيين ماتوا او اصيبوا في المعارك المستمرة منذ اشهر، فضلا عن تفشي الأمراض والأوبئة بشكل كبير في الجانب الايمن من المدينة”.

وأوضح الجربا أنه ” يدعو الحكومة ومنظمة الأمم المتحدة لتحمل مسؤولياتهم القانونية والاخلاقية تجاه سكان مدينة الموصل, لرفع جزء من المعاناة عن اهالي المدينة ومحاولة انقاذهم من الموت جوعاً وعطشاً , والاسراع بتوفير اماكن السكن الملائمة للعوائل الهاربة من المناطق المتضررة”.

وكانت عضو لجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية عن تحالف ما يعرف بالقوى العراقية “زاهد الخاتوني” ، أقر في وقت سابق بالأوضاع المأساوية التي يعيشها النازحون من الموصل في مخيمات النازحين في محافظة نينوى لاسيما في مخيم جمكور ، معترفا بأن النازحين في مخيمات المحافظة يعانون نقصا كبيرا في المواد الغذائية والطبية ومياه الشرب ، ويعكس ذلك الإهمال الحكومي المتعمد لأوضاع النازحين الصعبة في المخيمات.

يقين نت

م

تعليقات