الإثنين 23 أكتوبر 2017 | بغداد 19° C
الرئيسية » العمليات العسكرية ضد المدنيين »

تناحر القوى السياسية الحالية وتصارعها من اجل فرض الهيمنة على أراضي نينوى المقتحمة

تناحر القوى السياسية الحالية وتصارعها من اجل فرض الهيمنة على أراضي نينوى المقتحمة

اقر عضو البرلمان الحالي عن تحالف القوى العراقية “فارس طه الفارس” ، اليوم الاربعاء ، بتصارع القوى السياسية الحالية وتناحرها من اجل فرض الهيمنة على اراضي الموصل وباقي مدن محافظة نينوى المقتحمة مؤخرا بفعل العدوان الانتقامي المستمر منذ ستة اشهر على الموصل واطرافها ، وذلك بما يكشف حقيقة نوايا الزمرة الفاسدة التي تحكم العراق وتتحكم بمصير شعبه وثرواته.

واكد الفارس في تصريح صحفي أن “القوى السياسية تتصارع فيما بينها لوضع اليد على الأراضي المقتحمة في نينوى والموصل تحديدا ، مشيرا إلى أن بعض الأحزاب تعمل لتنفيذ أجندات دول الجوار أكثر من مصالح شعبها حيث تسعى تلك القوى  بإستبدال محتل بمحتل آخر“.

واضاف الفارس أن” الإلتزام بالدستور عامل أساسي في تحقيق ورقة التسوية الخاصة بتحالف القوى ،مشيرا إلى أن طرح السيناريوهات لمرحلة ما عمليات الموصل العسكرية تعمل عليه بعض القوى السياسية لاجل تحقيق مصالحها الخاصة من خلال تقسيم العراق الى محافظات فيدرالية ”.

يذكر ان عضو البرلمان الحالي عن ائتلاف مايعرف بدولة القانون “منصور البعيجي” هاجم ، يوم امس الثلاثاء ، تحالف القوى العراقية الحالي ، منتقدا التسوية السياسية التي طرحها ، فيما وصفها بغير الواقعية ، وهو ما يؤكد احتدام الصراع بين الفرقاء السياسيين وتصاعد حدة الخلاف بينهم قبيل الانتخابات القادمة.

يقين نت

ب ر

تعليقات