الإثنين 23 أكتوبر 2017 | بغداد 24° C
الرئيسية » انتهاكات الميليشيات في العراق »

ميليشيات تابعة للعبادي تقتحم منزل ضابط حكومي في بغداد وتعتدي عليه بالضرب

ميليشيات تابعة للعبادي تقتحم منزل ضابط حكومي في بغداد وتعتدي عليه بالضرب

اقتحمت ميليشيات تابعة لمكتب رئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” ترافق رجل الدين “مهدي الصميدعي” ، مساء امس الاربعاء ، منزل ضابط حكومي في قوات مايعرف بالتدخل السريع في بغداد ، وانهالت عليه بالضرب ، وطالبته باخلاء منزله بغية الاستحواذ عليه من قبلها ، مايكشف ذلك حجم سيطرة الميليشيات السائبة على المشهد الامني في بغداد خصوصا والعراق عموما وتحكمها بحياة المواطنين من خلال فرض ساسة الغاب .  

وقال مصدر حكومي في الشرطة بتصريح صحفي ان ” مجموعة مسلحة تابعة لميليشيات متنفذة بأمرة رجل الدين “مهدي الصميدعي” ، اقتحمت مساء الاربعاء ، منزل العقيد في قوات التدخل السريع “علي العزاوي” واعتدت عليه بالضرب بهدف اخلاءه مسكنه ، مبينا ان تلك المجموعة منعته من التوجه للقضاء بهدف رفع دعوى على خلفية ذلك الاعتداء “.

واضاف المصدر ان ” العزاوي اكد ان الميليشيات المرافقة للصميدعي تابعة لمكتب رئيس الوزراء “حيدر العبادي” ، حيث قامت ايضا بتكسير اثاث المنزل والعبث بمحتوياته ، اضافة الى اطلاق النار عشوائيا داخل المنزل وخارجه في منطقة واقعة خلف جامع ام الطبول بمنطقة القادسية غرب بغداد بهدف تهجيريه قسريا”.

وبين المصدر ان ” مسلحي الميليشيات جردوا العزاوي من سلحه الشخصي ، مضيفا ان اي قوة من الجيش والشرطة لم تتدخل لعمل شي او محاولة انقاذ الضابط المذكور ، على الرغم من انتشارهم الكبير في المنطقة المذكورة ، موضحا ان العزاوي يتهم وزير الداخلية ” قاسم الاعرجي” بتوجيهه الاوامر لتلك الميليشيات التابعة لمكتب العبادي لتنفيذ الاعتداء المذكور لصالح الصميدعي “.

يقين نت

ب ر

تعليقات