الأربعاء 18 أكتوبر 2017 | بغداد 24° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

اعتراف برلماني بالتلاعب والفساد في المنافذ الحدودية ووجود مافيات متنفذة تتستر على ذلك

اعتراف برلماني بالتلاعب والفساد في المنافذ الحدودية ووجود مافيات متنفذة تتستر على ذلك

اعترف ” عبد السلام المالكي” عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار في البرلمان الحالي عن ائتلاف ما يعرف بدولة القانون الذي يتزعمه “نوري المالكي”، اليوم الجمعة ، بوجود عمليات تلاعب وحالات فساد كبيرة في المنافذ الحدودية، والتستر على ذلك من جانب مسؤولين حاليين يعملون لصالح مافيات متنفذة في البلاد ، ما يشير إلى استشراء الفساد في الحكومة الحالية ماليا وإداريا .

وقال المالكي في تصريح صحفي ، إن “هناك تلاعبا وحالات فساد كبيرة تحصل في منافذ الجمارك عموما والجمارك الجنوبية في أم قصر الشمالي والجنوبي وخور الزبير خصوصاً”.

وبين المالكي أن “هناك مافيات فساد وحيتانا مدعومة من أعلى المستويات تسند أُولئك الفاسدين وتمنع محاسبتهم”.

وأضاف المالكي أن “هناك عددا من العاملين والمسؤولين في المنافذ الجنوبية كانوا يعملون في وزارة المالية بتخصصات خارج عمل الجمارك وتم نقلهم إلى الهيئة وتنسيبهم على المنافذ الجنوبية ليكونوا أداة لتغطية فساد المتنفذين، في وقت تم نقل شخصيات ذات خبرة ومهنية من الجمارك إلى وزارة المالية”.

وبين المالكي أن “الجمارك الجنوبية في أم قصر الشمالي والجنوبي وخور الزبير أصبحت اليوم مرتعا للفساد بإسناد وتستر من شخصيات داخل مكتب رئيس مجلس الوزراء وأعضاء متنفذين في البرلمان لمنع أية محاسبة لهم”.

وتابع المالكي أن “لدينا ملفات فساد كبيرة وكثيرة على أولئك الفاسدين وفي حال عدم عودتهم إلى الرشد والصواب فسنعمل خلال الفترة القريبة المقبلة على كشف جميع تلك الاسماء، إضافة إلى اسماء جميع الشخصيات المتنفذة في الحكومة ومجلس النواب التي تدعمهم وتعمل على إفشال أية محاولات لمحاسبتهم أمام الرأي العام ليكون الشعب العراقي هو الفيصل والحكم”.

يشار إلى أن و عضو اللجنة المالية في البرلمان الحالي عن تحالف القوى العراقية  “هيثم الجبوري “، أقر امس الخميس، بهدر ثمانية مليارات دولار سنويا من اموال الموازنة المالية العامة  سنويا بسبب حالات الفساد والابتزاز وإدخال البضائع بشكل غير رسمي عبر المنافذ الحدودية، من قبل السلطات الحكومية المسؤولة عن ادارة هذه المنافذ ، وذلك في اعتراف جديد لاستشراء الفساد المالي والاداري في جميع مؤسسات ودوائر الحكومة الحالية .

يقين نت

م

تعليقات