الإثنين 23 أكتوبر 2017 | بغداد 30° C
الرئيسية » العمليات العسكرية ضد المدنيين »

الجيش الحكومي يعترف بتعرض أهالي الموصل للتدمير والإبادة

الجيش الحكومي يعترف بتعرض أهالي الموصل للتدمير والإبادة

 

أقر القائد في الجيش الحكومي “زهير الجبوري” ، اليوم السبت ، بتعرض أهالي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى إلى التدمير والإبادة ، وذلك بسبب العدوان الغادر الذي تشنه القوات الحكومية المدعومة بالميليشيات الطائفية وقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية على المدينة وأهلها.

وقال الجبوري في تصريح صحفي إنه “في منطقة الموصل قتل 26 شخصاً من عائلة واحدة، فيما قتل 11 شخصاً من عائلة ثانية بنفس المنطقة”.

وأضاف الجبوري أن “على العالم التدخل وحماية المدينة التي يقوم القصف بإنهاء ما تبقى من أهالي الموصل”.

وأضاف الجبوري أن “أهالي الموصل يبادون وليس هناك تحرير بل تدمير”.

وبين الجبوري أنه “لا يوجد بيت في الموصل إلا وقد فجع بعائلته ، وإذا لم يكن هناك قتلى أو جرحى أو معوقين فقد تعرض المنزل إلى الخراب”.

يشار إلى أن عدد الضحايا الذين انتشلت جثثهم جراء المجازر المروعة التي ترتكبها القوات الحكومية وقوات التحالف الدولي في غرب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بلغ إلى اكثر من ألفي جثة.

يقين نت

م.ع

تعليقات