الإثنين 21 أغسطس 2017 | بغداد 43° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

إقرار برلماني بالمضي في استجواب وزيرة الصحة الحالية في الموعد المحدد على خلفية فسادها

إقرار برلماني بالمضي في استجواب وزيرة الصحة الحالية في الموعد المحدد على خلفية فسادها

 

أقر عضو البرلمان الحالي عن كتلة الأحرار التابعة لما يعرف بالتيار الصدري “عواد العوادي” ، اليوم الثلاثاء ، بمضي البرلمان الحالي في استجواب وزيرة الصحة الحالية “عديلة حمود” في الموعد المحدد في الثلاثين من آذار الحالي ، على خلفية تورطها بملفات فساد مالي وإداري ، معترفا بأن طلب حمود تأجيل استجوابها غير قانوني ويعد تهربا من الاستجواب ، وهو ما يؤكد تفشي الفساد في جميع أركان الحكومة الحالية.

وقال العوادي في تصريح صحفي إن “الكتاب المرسل إلى البرلمان من قبل وزيرة الصحة دليل إثبات على أنها تتهرب وتماطل في الاستجواب ، لافتا إلى أن هذا الكتاب غير قانوني ومخالف للنظام الداخلي والدستور”.

وأضاف العوادي أن “الاستجواب استكمل كافة الإجراءات القانونية والدستورية وحسب النظام الداخلي ، مؤكدا أن رئاسة البرلمان رفضت هذا الكتاب ونحن ماضون باستجواب الوزيرة يوم 30 آذار”.

وتابع العوادي أن “هناك ضغوطا للمساومة على تأجيل الاستجواب لكنني لن أساوم لأنها خيانة لأبناء الشعب العراقي وللفقراء”.

يشار إلى أن البرلمان الحالي حدد في وقت سابق الثلاثين من آذار الجاري لاستجواب وزيرة الصحة الحالية “عديلة حمود” على خلفية تورطها بملفات فساد مالي وإداري كبيرة.

يقين نت

م.ع

تعليقات