السبت 19 أغسطس 2017 | بغداد 30° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

حزب الدعوة : ادارة كركوك تسعى لاشعال فتنة طائفية وصراع كبير

حزب الدعوة : ادارة كركوك تسعى لاشعال فتنة طائفية وصراع كبير

هاجم زعيم حزب الدعوة ونائب رئيس الجمهورية “نوري المالكي”، اليوم الخميس ، ادارة محافظة التاميم وقرارها الاخير بشان رفع علم كردستان اعلى بنايات المؤسسات والدوائر في مدينة كركوك ، متهما اياها بمحاولة زرع فتنة طائفية كبيرة في المحافظة التي تضم مكونات عدة ، واشعال صراع كبير بين تلك المكونات .

وقال المالكي في تصريح صحفي إن “فترة الحكومات السابقة وخلال الدورتين الماضيتين شهدت تفعيل النصوص الدستورية المتعلقة بمحافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها، وتم حسم الكثير منها وفق المادة 140، بعد ذلك توقف العمل لان السياق الدستوري اشترط اولا على وجوب تشريع قانون يحدد بموجبه حدود المحافظات قبل اي اجراء قانوني يتخذ في هذا الخصوص”.

واضاف المالكي، ان “رئيس الجمهورية السابق مام جلال الطالباني بعث مسودة قانون حدود المحافظات الى مجلس النواب طالبا تشريعه وحسم موضوع حدود المحافظات، لكن مجلس النواب لم يستجب، وبقيت مسودة القانون في البرلمان الذي يشترط اجراء الإحصاء السكاني العام قبل اتخاذ اي اجراء بشأن كركوك وبقية المناطق، ولم تتمكن الحكومة اجراء الإحصاء رغم استكمال كل المقدمات من قبل الجهاز المركزي للاحصاء لاعتراض المكونات في كركوك ونينوى لذلك لم تتم عملية الاحصاء العام للسكان والذي بدوره يحدد نفوس المناطق المتنازع عليها”.

واكد المالكي، ان “رفع علم كردستان في المحافظة قبل حسم الإجراءات التي نص عليها الدستور سيثير حالة من الصراع الخطير والفتنة الطائفية بين مكونات المحافظة قابل للتوسع “.

يذكر ان عضو التحالف الوطني والقيادي في ميلشيا بدر “محمد مهدي البياتي “اقر ، اليوم الخميس ، بان انعدام التوافق بين المكونات الاساسية في محافظة التاميم ساهم في التصعيد الاخير الذي تشهده المحافظة ، عقب ازمتها الحالية مع بغداد وجهات سياسية حالية عدة .

يقين نت

ب ر

تعليقات