السبت 16 ديسمبر 2017 | بغداد 10° C
yaqein.net
الرئيسية » ازمة تفتت المجتمع العراقي »

ميليشيا الحشد تواصل جرائمها وتعدم 17 شابا في الكرمة بمحافظة الأنبار

ميليشيا الحشد تواصل جرائمها وتعدم 17 شابا في الكرمة بمحافظة الأنبار

 

واصلت ميليشيا ما يعرف بالحشد الشعبي جرائمها البشعة ، وأقدمت ، يوم أمس الأحد ، على إعدام 17 شابا في الكرمة شمال شرقي الفلوجة بمحافظة الأنبار.

وقالت مصادر صحفية إن “ميليشيا ما يعرف بالحشد الشعبي أعدمت 17 شابا من بين عشرات المدنيين الذين اختطفتهم من منازلهم بعمليات اعتقال عشوائية في الكرمة شمال شرقي الفلوجة”.

وأضافت المصادر أن “من قام بهذه الجريمة هم أفراد من فصيل رساليون الطائفي ، التابع لميليشيا ما يعرف بالحشد الشعبي ، والذي يتبع للنائب في مجلس النوّاب الحالي عدنان الشحماني المقرب من رئيس الوزراء السابق نوري المالكي”.

يشار إلى أن مصادر عشائرية قد أكدت في وقت سابق إقدام ميليشيا ما يعرف بالحشد الشعبي على اختطاف أكثر من 73 رجلا واقتادتهم إلى أماكن احتجاز مجهولة في منطقة الرشاد شمال شرق الكرمة ، بعد أن عزلتهم عن عائلاتهم”.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات