الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 | بغداد 26° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

المالية البرلمانية تعترف بأن الحكومة ستبقى تقترض لعدة سنين أخرى

المالية البرلمانية تعترف بأن الحكومة ستبقى تقترض لعدة سنين أخرى

اعترف “سرحان أحمد” عضو اللجنة المالية في البرلمان عن الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه “مسعود بارزاني” ، اليوم السبت ، بأن الحكومة ستبقى بحاجة إلى الاستدانة من صندوق النقد، والبنك الدوليين خلال السنوات المقبلة، ويؤكد ذلك فشل الحكومة في ادارة الملف الاقتصادي بالبلاد بسبب تفشي الفساد المالي والإداري بها.

وقال احمد في تصريح صحفي إن “الحكومة بحاجة الى قروض مستمرة من البنك الدولي أو صندوق النقد الدولي، خلال هذه السنة و2018 و2019، مشيرا إلى أن الاقتصاد العراقي منهار”.

وأضاف أحمد أنه “لولا القروض السابقة لما استطاعت الحكومة دفع رواتب الموظفين، موضحا أن الحكومة بحاجة إلى أموال من اجل امور لا تتم إلا من خلال القروض”.

واوضح احمد ان “الوضع يتطلب الاستدانة والاقتراض لكي يخرج من الأزمة، ولابد من وضع خطط اقتصادية واضحة المعالم وبعيدة المدى”.

يقين نت

م

تعليقات