الخميس 17 أغسطس 2017 | بغداد 45° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

محافظ نينوى يتحمل مسؤولية المجاعة الحاصلة في مخيمات النازحين

محافظ نينوى يتحمل مسؤولية المجاعة الحاصلة في مخيمات النازحين

 

أقرت عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون “نهلة الهبابي” بمسؤولية محافظ نينوى “نوفل العاكوب” عن المجاعة الحاصلة في مخيمات النازحين في المحافظة بسبب النقص الشديد في المواد الغذائية ومتطلبات الحياة الرئيسية ، معترفة بأن المحافظ استلم من الحكومة مبلغ أكثر من 12 مليار دينار لمساعدة النازحين ، دون أن تصل أية مساعدات لهؤلاء النازحين الذين يعانون ظروفا صعبة.

وقالت الهبابي في تصريح صحفي إن “سكان الساحل الأيسر وكذلك النازحون من أيمن الموصل إلى أيسره ، يعانون اليوم ظروفا صعبة ، بسبب خراب البنى التحتية ، مشيرة إلى أن المحافظ العاكوب هو المسؤول عن عدم توفير المستلزمات الضرورية للموصليين”.

وأضافت الهبابي أن “الحكومة أعطت للعاكوب مبلغ 12 مليار دينار، لإدارة شؤون المواطنين المتضررين من الحرب، والذين يعانون نقص في متطلبات الحياة الضرورية من مأكل وملبس ، لافتا إلى ان هناك بعض المصادر تشير إلى السيد المحافظ استلم من الحكومة مبلغ 20 مليار دينار ، فأين صرف هذه الأموال؟”.

يشار إلى أن عضو مجلس محافظة نينوى “حسن السبعاوي” أقر في وقت سابق بأن مخيمات النازحين من مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، تشهد أوضاعا مأساوية ومجاعة حقيقية نتيجة الإهمال الحكومي الذي تسبب في افتقار هذه المخيمات لأبسط مقومات الحياة.

وكان رئيس لجنة حقوق الإنسان البرلمانية عن تحالف القوى العراقية “عبد الرحيم الشمري” ، أقر في وقت سابق ، بأن أهالي ساحل الموصل الأيسر بمحافظة نينوى والذي اقتحمته القوات المشتركة مؤخرا ، يعانون نقصا حادا في الخدمات لاسيما الماء والكهرباء ، جراء الإهمال الحكومي لأوضاعهم.

يذكر أن وزارة الهجرة والمهجرين ، اعترفت في وقت سابق ، بارتفاع أعداد النازحين من الجانب الأيمن من مدينة الموصل مركز محافظة نينوى إلى 281 ألف مدني ،  جراء استمرار العمليات العسكرية على ذلك الجانب والتي تخوضها القوات المشتركة وميليشياتها وبدعم من التحالف الدولي ، وهو ما يرفع مجمل أعداد النازحين من جانبي الموصل الأيسر والأيمن إلى 521 ألف مدني ، منذ بدء هذه العمليات على الموصل قبل نحو ستة أشهر.

يقين نت

م.ع

تعليقات