الأحد 20 أغسطس 2017 | بغداد 28° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

معاناة اكثر من 20 الف نازح في مخيم الهول يتحمل مسؤوليتها حكومتي بغداد واربيل

معاناة اكثر من 20 الف نازح في مخيم الهول يتحمل مسؤوليتها حكومتي بغداد واربيل

اقر “عبد الرحيم الشمري ” رئيس لجنة حقوق الانسان البرلمانية وعضو تحالف القوى العراقية عن ائتلاف الوطنية بزعامة “اياد علاوي” ، بأن حكومتي بغداد واربيل مسؤولتين عن معاناة اكثر من 20 الف نازح متواجدين بمخيم الهول في محافظة الحسكة السورية ، مؤكدا ان اوضاعهم ماساوية للغاية ويفتقدون لابسط مقومات العيش الاساسية من طعام وغذاء ودواء ، في ظل اهمال حكومي متعمد للنازحين داخل العراق وخارجه .

وقال الشمري في مؤتمر صحفي عقده بمجلس النواب ان “نازحي مخيم الهول في محافظة الحسكة السورية والبالغ عددهم اكثر من 20 الف نازح والمتواجدين في المخيم منذ دخول منذ سنوات يعانون من ظروفا مأساوية صعبة ، مبينا ان هؤلاء النازحين يعانون من نقص حاد في الادوية والمواد الغذائية وابسط مستلزمات الحياة ناهيك عن عدم وجود اي جهة دولية او محلية تقدم لهم العون”.

واضاف الشمري ان “هذه الظروف الصعبة ادت الى وفاة عدد من الاطفال والنساء ، محملا مسؤولية معاناة هؤلاء النازحين للحكومة في بغداد ونظيرتها في كردستان العراق اللتين منعتهم من الدخول الى الاراضي العراقية خلال الفترة الماضية”.

وطالب الشمري ان ” يتم تشكيل لجنة من الجهات المختصة ذات العلاقة من اجل الاسراع بنقلهم الى الاراضي العراقية وتقديم المساعدات الفورية لهم خصوصا الغذائية والطبية ، مشددا على ضرورة عدم استغلال معاناة النازحين من قبل بعض الجهات من اجل مكاسب سياسية”.

يذكر ان مسؤول المنظمة العالمية لحقوق الانسان في سوريا فرحان صالح التركي اعلن في وقت سابق، عن نقل وجبة من نازحي محافظة نينوى بمخيم الهول في الحسكة السورية الى مخيمات في محافظة صلاح الدين، مبيناً أن الوجبة تضم 1150 نازحاً.

ياتي هذا فيما أقرت عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون “نهلة الهبابي” ، امس الثلاثاء ، بمسؤولية محافظ نينوى “نوفل العاكوب” عن المجاعة الحاصلة في مخيمات النازحين في المحافظة بسبب النقص الشديد في المواد الغذائية ومتطلبات الحياة الرئيسية ، معترفة بأن المحافظ استلم من الحكومة مبلغ أكثر من 12 مليار دينار لمساعدة النازحين ، دون أن تصل أية مساعدات لهؤلاء النازحين الذين يعانون ظروفا صعبة.

يقين نت

ب ر

تعليقات