الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 | بغداد 20° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

ائتلاف دولة القانون يجدد دعمه لميليشيا الحشد ويطالب اعفاء عائلات قتلاها من جباية الكهرباء

ائتلاف دولة القانون يجدد دعمه لميليشيا الحشد ويطالب اعفاء عائلات قتلاها من جباية الكهرباء

جددت عضو لجنة المرأة والأسرة والطفل البرلمانية عن ائتلاف دولة القانون “رحاب العبودة” ، اليوم الأربعاء، اشادتها بميليشيات الحشد الشعبي التي ترتكب ابشع الجرائم بحق المدنيين العزل في عدد من المدن والمحافظات العراق ، لاسيما التي شهدت عمليات عسكرية مثل الانبار وصلاح الدين واخرها نينوى ومركزها الموصل ، مطالبة رئيس الوزراء “حيدر العبادي” ووزير الكهرباء “قاسم الفهداوي” باستثناء عوائل قتلى افراد تلك الميليشيات من نظام جباية الكهرباء، معتبرة ذلك تحقيق لمبدأ العدالة في العراق .

وقالت العبودة في تصريح صحفي إن “الجميع يعرف حجم المعاناة التي يعيشها العراقيون جراء ازمة الكهرباء وعدم إيجاد حلول جذرية لها برغم إنفاق عشرات مليارات الدولارات طوال السنوات الماضية، لكن اليوم حيث يتم حصر المشكلة بما ينفقه 10% من السكان عبر استحواذهم على الطاقة وعدم إتاحتها للمواطنين الآخرين، مثلما قال العبادي، مما يجعل الحكومة تعمل على نظام جباية يستثني النازحين”.

وأضافت أن “هذا لن يحل المشكلة الحقيقية التي تقول الحكومة إنها تريد تحقيقها وهي مبدأ العدالة في توزيع الطاقة وجبايتها مع بقاء عوائل الشهداء والأرامل والأيتام من عوائل الحشد الشعبي تحت نيران الجباية الحكومية ونار أصحاب المولدات الأهلية “.

وأوضحت العبودة، “أنني في الوقت الذي أطالب فيه إنصاف النازحين وتوفير الحد المقبول من الرعاية لهم جراء ما حصل لمدنهم ومحافظاتهم فإنني أطالب رئيس الوزراء ووزير الكهرباء قاسم الفهداوي باستثناء عوائل قتلى الحشد وافرادها من نظام الجباية ويمكن للدولة ومن باب التعويض نظام جباية أعلى لمن تعرفهم من جماعة الـ 10% الذين يستحوذون على كل شيء”.

يذكر ان عضو البرلمان عن ائتلاف مايعرف بدولة القانون “رحاب العبودة ” كانت قد اشادت اواخر شهر اذار الماضي بالجرائم المنظمة التي ترتكبها ميليشيات الحشد الشعبي في مناطق ومدن العراق عموما ومحافظة نينوى ومدينة الموصل واطرافها خصوصا ، من خلال التهجير القسري للمدنيين والتغيير الديمغرافي لمناطق المحافظة ، كما حذرت رئيس الوزراء  “حيدر العبادي” في وقتها من السماح لواشنطن التي كان الاخير في زيارة لها من المساس بميليشيا الحشد من خلال تصريحات توحي بحلها عقب انتهاء العمليات العسكرية على الموصل ، تنفيذا لاوامر واشنطن .

يقين نت

ب ر

تعليقات