الجمعة 20 أكتوبر 2017 | بغداد 19° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الانفلات الامني يجبر اهالي قرى شمال ابي صيدا في ديالى لهجرة جماعية

الانفلات الامني يجبر اهالي قرى شمال ابي صيدا في ديالى لهجرة جماعية

اقر رئيس اللجنة الامنية في مجلس ناحية ابي صيدا في محافظة ديالى “عواد الربيعي ” ، اليوم الاربعاء، بأن الانفلات الامني وفقدان السيطرة في اغلب مناطق قرى ناحية ابي صيدا الواقعة شمال شرق مدينة بعقوبة بمحافظة ديالى ، سيدفع اهالي تلك القرى الى مااسماها “هجرة جماعية” الى مناطق اكثر امنا للحفاظ على حياتهم ، بما يكشف حجم الانتهاكات المرتكبة بحق المدنيين في تلك القرى ، اضافة للعجز والفشل الحكومي الكبيرين على توفير الحماية لهم .

وقال الربيعي في تصريح صحفي إن “اهالي قرية ابو كرمة والقرى المجاورة لها شمال ناحية  ابي صيدا شمال شرق بعقوبة ، وصلوا الى حالة يائسة من وجود اي حلول لواقعهم الامني المأساوي خاصة مع تكرار سقوط الهاونات وانفجار العبوات التي ادت الى سقوط ضحايا في الاشهر الماضية اضافة الى انقطاع سبل المعيشة بعدما ارغم فلاحي القرية على ترك بساتينهم بسبب المصاعب الامنية وتكرار عمليات الاستهداف”.

واضاف الربيعي، ان “الغالبية العظمى من اهالي قرية ابو كرمة والتي تمثل خط النار الرئيسي اصبحوا مؤمنين بان الهجرة باتت حل للخلاص من الاهمال الحكومي لهم في كل المجالات، مبينا ان على المؤسسة الامنية في ديالى بكافة مسمياتها اخذ ملف هجرة اهالي قرية ابو كرمة على محمل الجد، لان تداعياتها ستكون خطيرة للغاية”.

يذكر ان قرية ابو كرمة والقرى المجاورة لها تعرضت في الاشهر القليلة الماضية الى هجمات مكثفة بقذائف الهاون والعبوات الناسفة، ما ادى الى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين، اضافة الى سطوة الميليشيات المسلحة على تلك المناطق .

يقين نت

ب ر

تعليقات