الإثنين 23 أكتوبر 2017 | بغداد 32° C
الرئيسية » الموصل »

تفاقم حالات جرحى الموصل في مستشفى طوارئ غرب أربيل بسبب الاهمال الحكومي

تفاقم حالات جرحى الموصل في مستشفى طوارئ غرب أربيل بسبب الاهمال الحكومي

كشفت مصادر صحفية مطلعة ، اليوم الأربعاء، عن وجود جرحى من مدنيي الموصل في مستشفى طوارئ غرب أربيل ، بحالة صحية متدهورة ومتفاقمة بسبب الاهمال الحكومي الطبي لهم ، مؤكدة حاجتهم الماسة للعلاج والرعاية الصحية العاجلة من قبل كوادر طبية تتوفر لديها الاجهزة والمعدات الطبية والادوية الضرورية لانقاذهم من موت محقق ، وذلك في صورة اخرى من صور معاناة اهالي الموصل الذين يتعرضون لابادة جماعية من خلال عمليات عسكرية مستمرة على مدينتهم منذ ستة اشهر .

وقالت المصادر في تصريح لها إن “الجرحى في مستشفى طوارئ غرب اربيل بحاجة الى عناية واهتمام حكومي والمعني بها هي حكومة بغداد والحكومة المحلية لمجلس محافظة نينوى ، مبينة أن هذا الاهتمام يكون من خلال تواجد لجنة ذات صلاحيات في استقبال الجرحى والتنسيق مع مستشفيات اربيل (مستشفى طوارئ غرب اربيل، مستشفى أميرجنسي، مستشفى رزگاري)”.

وأضافت المصادر أن “هناك حالات بحاجة الى غرفة عناية مركزة، وهذا غير متوفر غالبا في المستشفيات الحكومية التابعة لإقليم كردستان، وهذا يتطلب وجود تنسيق مع مستشفيات أهلية ، لافتا الى أن الجريح القادم من الموصل يأتي دون ان يحمل شيئا ويعود الى الموصل دون ان يحمل شيئا، ولكن يتطلب متابعة طبية حسب الإصابة حتى وان كانت بسيطة”.

وتابعت المصادر ان “في مستشفى أميرجنسي وطوارئ غرب اربيل تعمل منظمة الصليب الأحمر الدولي لكنها لا تستقبل الحالات الحرجة والمتمثلة بإصابات الرأس والصدر والإصابات التي تحتاج الى تداخل جراحي، خصوصا الجملة العصبية ، مؤكدة أن المرضى او الجرحى القادمين من الموصل او المخيمات على حد سواء بحاجة الى عناية واهتمام مادي ومعنوي”.

يقين نت

ب ر

تعليقات