الخميس 24 أغسطس 2017 | بغداد 41° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

النزاهة البرلمانية : اقتصاد العراق بيد أحزاب حالية فاسدة وليس الدولة

النزاهة البرلمانية : اقتصاد العراق بيد أحزاب حالية فاسدة وليس الدولة

 

اقرت لجنة ما تعرف بالنزاهة البرلمانية ، اليوم الاثنين ، بأن اقتصاد العراق بيد احزاب سياسية حالية وليس الدولة ، معترفا بوجود وزراء حاليين لديهم هيئات اقتصادية داخل وزارتهم تابعة لاحزابهم الحالية.

وقال عضو اللجنة “ريبوار طه مصطفى” في تصريح لوكالة إخبارية إن “من يقوم بالفساد وتهريب المال العام وهدره هي شخصيات في السلطة وتمتلك القوة داخل احزابهم ، متسائلاً من اين الاموال والعقارات لاحزاب معروفة ظهرت بعد عام 2003 وكانت لم تملك ما تملكه اليوم؟”.

وأضاف مصطفى أن “الملف الاقتصادي للعراق ليس بيد الدولة وانما بيد الاحزاب المتسلطة التي دارت الحكم بعد 2003 ، مشيراً الى وجود وزراء يمتلكون هيئات اقتصادية داخل وزارتهم وتكون للحزب الذي ينتمي اليها الوزير”.

وتابع مصطفى أن “صلاحيات لجنة النزاهة محدودة وهي الرقابة وتشريع القوانين ورفع التقارير ، موضحا ان حسم هذه الملفات في القضاء لا يتم بالشكل الصحيح”.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات