الجمعة 15 ديسمبر 2017 | بغداد 6° C
yaqein.net
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

فساد السياسيين يصل لتقاسم موانئ الجنوب في البصرة

فساد السياسيين يصل لتقاسم موانئ الجنوب في البصرة

في كل يوم تنكشف فضيحة جديدة تعبر عن مدى الفساد الذي وصلت اليه الاحزاب السياسية ، التي تعمل ليل نهار لزيادة النفوذ و المكاسب الشخصية لقادتها وافرادها ، لتحقيق مطامعهم التي لا حدود لها ، على حساب المواطن ، ومن هذه الفضائح تسجيل ارصفة في موانئ البصرة بأسماء قيادات و أفراد في الكتل السياسية ، وفي هذا السياق اعترف النائب عن التحالف الوطني علي البديري ، الخميس، عن تسجيل ارصفة في موانئ البصرة بأسماء قيادات كتل سياسية.

و أفاد البديري في تصريح صحفي ، ان “كبار السياسيين العراقيين اصبحوا يتحكمون بثروات ومقدرات الشعب”،مؤكدا ان “ارصفة في موانئ البصرة مسجلة باسماء قيادات سياسية ورؤساء كتل وفق المحاصصة” .

واضاف البديري ،ان “البعض من هؤلاء السياسيين يمتلكون شركات استيراد مرتبطة بدول الجوار وتتعامل بشكل مباشر لتصدير منتجاتها الى العراق”،مضيفا “لايروق لهم دعم المنتج المحلي والوطني والتلاعب باسعار )الخضر ومحصول الطماطم) مؤخرا كان بسببهم”.

وبين البديري ، ان “المنافذ الحدودية مفتوحة على مصراعيها امام تلك المنتجات والبضائع وبالتالي الاموال العراقية تذهب بطريقة غير مباشرة لهذه الحيتان (المسؤولين)”

ويذكر أن فضائح دخول البضائع الفاسدة ومنها شحنة العجول الميتة والرز الفاسد  ، و الادوية منتهية الصلاحية ، وتهريب النفط ، ماهي الا دلائل على أن من يتحكم باخراج وادخال المواد للبلد هم اناس متنفذون في الحكومة التي ليس لها هم الا مصالحها على حساب الشعب والوطن.

 

المصدر:يقين نت

تعليقات